الخميس 22 نوفمبر 2018

كتاب الرأي

ياسين كمالي: التحرش المباح

ينشأ الطفل المغربي في مجتمع مهووس بالتقبيل والعناق على نحو مبالغ فيه، وأول ما تعيه أذنه من الكلمات هي تلك الجملة العجيبة: «بوس عمك!» ، فيقضي طفولته معتقدا أن الناس جميعهم أعمامه في الرضاعة، ولا يمتنع عن تقديم خده صدقة إلى كل عابر سبيل . لا شك أن تعويد الصغار على منح خدودهم للغرباء لم يعد مقبولا على الإطلاق، خصوصا مع تنامي الغزوات البيدوفيلية المتوحشة.. فالطفل لا يستطيع أن يميز بين قبلة ودية ولمسة شيطانية.. وفي مرات كثيرة تكون ...

محمد إنفي: عودة إلى خطبة الجمعة وخطورتها

لقد سبق لي أن كتبت مقالين حول هذا الموضوع في ...

بشير البكر: إيران.. إمبراطورية الوهم

ثمة حالة من النشوة، يعيشها حكام إيران هذه الأيام، ومرد ...

محمد المرابط: مشروع "ميجي" مغرب الغد، و"الدولة العميقة" لبنكيران

وقفت في مقالي الأسبوع الماضي، "الدولة والمشروع، من المهدي بن ...

انغير بوبكر: دموع بنكيران بمنطق الأخلاق السياسية لا بميزان الإيديولوجيا

لا داعي لأن أذكر من جديد بأن الاختلاف الإيديولوجي مع ...

مصطفى يوسف اللداوي: نتنياهو يعض أصابعه ندماً

هل يحصد بنيامين نتنياهو نتائج قراره الطائش والمتسرع، الذي اتخذه ...

وثيقة السلام.. نموذج لدستور الدولة في مجتمع متعدد الثقافات والأديان (1-1)

لئن كانت قيم التعايش وخلق التسامح تكسب صاحبها مفتاح قلوب ...

الزكي باحسين: الدموع التي توجت بنكيران سلطانا على سوس

في ذات الساحة التي تشهد تخليد كرنفال بيلماون (بوجلود)، أقامت ...

محمد إنفي: هل أتاكم حديث حكومة كبر مقتها عند الله...؟؟ !!!

اعتبارا للتناقض الصارخ بين ما تدعيه الحكومة من كونها تعمل ...

عبد القادر زاوي: قوة عربية مشتركة.. أي قوة لأي هدف؟

في خطوة مفاجئة اقترح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عشية ...

إدريس القري: من طنجة إلى واغادوغو.. دلالة سياسة بسعة المسافة

يبدو لأول وهلة وكأن هناك تناقض بقدر طول المسافة بين ...

سعيد إدى حسن: إيران وتدويل "الفتنة" الطائفية

افتتح في العاصمة الإسبانية مدريد نهاية شهر فبراير الماضي فرع ...