الخميس 27 فبراير 2020

كتاب الرأي

حسن أبطوي: حزب «البام» ليس هو حزب الله الذي يستعين بالسلاح لتدبير شؤونه

مؤتمر حزب الأصالة والمعاصرة شهد صراعا حادا بين تيارين، بالإضافة إلى التيارات الأخرى «الصامتة». وقد أظهر المؤتمر وجود سوء التقدير على مستوى التنظيم، إذ لم يتمكن برلمانيون من ولوج قاعة المؤتمر، غياب الأجهزة التنظيمية للحزب التي حلت محلها الشركة المنظمة، الأمر الذي جعل ولوج قاعة المؤتمر يكتسي صعوبة كبيرة لدى الكثييرين، إذ تعرض العديد من المناضلين والمناضلات للإهانة. أما بالنسبة لما ساد داخل المؤتمر، فيبدو أن الجو مشحون، وقد كنا نتمنى عقد جلسة افتتاحية هادئة بحضور الضيوف من ...

محمد حمزة : مقولة الدين "أفيون الشعوب" ومعاينة تهريب كلام الله

تعرضت أفكار كارل ماركس، وما تزال، إلى الكثير ...

سعيد الكحل : حين تكون "قلوب وسيوف" البيجيدي مع الأردوغانية

لازالت العلاقة التجارية غير المتكافئة بين المغرب وتركيا ...

رشيد لزرق: مشروع القانون الجنائي لن يخرج من " البلوكاج" التشريعي

لم يعد من المتصور صدور القانون الجنائي الذي ...

محمد ألواح: الغرور قد يقتل أردوغان بالمغرب العربي!

هل الرئيس إردوغان يعلم أن إفريقيا الشمالية قد استعمرت سنة ...

أحمد صبار: ما بعد فساد بعض الجماعات الترابية وأدوار السلطات الإقليمية...

أدليت بكلمة بمثابة تدخل، خلال فعاليات الحملة الوطنية ...

بنيعيش: "صفقة المقابر من مسرحية الحكيم" (دلالات وامتدادات)

أولا:من الخوف ما سكن ومن المسرح ما شحن.   ...

المنوزي: الاعتقال السياسي ليس امتيازا  بل انتهاكا بخلفية سياسية 

رئيسة المجلس الوطني لحقوق الانسان  نكأت جروحا من ماضي ...

نور الدين الطويليع: بين موت تلميذة آسفي وموت ضمير منابر مستنقعات التضليل

لا نملك أمام حدث وفاة تلميذة آسفي الجلل، ...

أمين لقمان : استراتيجية الدولة للعشرية الجديدة ونقائصها...

1 ـ اعتماد سياسة متشددة فيما يتعلق بحدود حرية الفكر ...

طبيح: الأمن القانوني والقضائي دعامة أساسية للنموذج التنموي المنتظر

قد لا يختلف الناس حول إن ...

هاني المصري: كيف نحبط صفقة ترامب‎؟

تَرَاجَعَ بنيامين نتنياهو عن وعده بالشروع في الضم ...