الثلاثاء 28 يونيو 2022
مجتمع

التصويت بالإجماع على البيان الختامي للنقابة الوطنية للتعليم (كدش) يؤكد نجاح المؤتمر 

 
التصويت بالإجماع على البيان الختامي للنقابة الوطنية للتعليم (كدش) يؤكد نجاح المؤتمر  جانب من اللقاء
هنأت رئاسة المؤتمر الوطني العاشر للنقابة الوطني للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل كل الأجهزة النقابية وعموم المناضلات والمناضلين على نجاح مؤتمرهم، وعبرت عن الاعتزاز بالمستوى العالي للنقاش وبمخرجات المؤتمر الأدبية والتنظيمية.
 
وكانت النقابة الوطنية للتعليم (كدش) قد عقد المؤتمر العاشر الذي انعقد بمركب الطفولة والشباب ببوزنيقة أيام 20 ،21 و22 ماي  2022 تحت شعار "على درب الوفاء والنضال الديمقراطي مستمرون في الدفاع عن المدرسة العمومية وعن مكتسبات وحقوق ومطالب الشغيلة التعليمية ".
 
وأكد رئيس المؤتمر عبد الغني الراقي في بلاغ توصلت به جريدة "أنفاس بريس"، أن المؤتمر العاشر للنقابة الوطنية للتعليم عرف نجاحا باهرا من حيث طبيعة النقاش النوعي والرفيع الذي ساد في لجن مناقشة مشاريع المقررات  وفي الجلسات العامة، وكذا في مخرجاته التي عكست هوية الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والنقابة الوطنية للتعليم كفضاء ديمقراطي حاضن للاختلاف والتنوع والتعدد الفكري المؤطر بالمبادئ الكونفدرالية والالتزام النضالي .
 
في سياق متصل نوهت رئاسة المؤتمر من خلال البلاغ، بالحس العالي لدى كل المناضلات والمناضلين وحرصهم الشديد على إنجاح هذه المحطة في كل أبعادها الفكرية والتنظيمية والنضالية حيث اعتبرت أن مصادقة المؤتمر الوطني العاشر على البيان الختامي بالإجماع رسالة دالة على النجاح الباهر للمؤتمر.
 
وسجل البلاغ اعتزازه بطبيعة  النقاش الذي عرفه المؤتمر والذي عكس وعي كل الكونفدراليات والكونفدراليين بحجم التحديات والمهام المطروحة على النقابة في سياق عام صعب ومركب سواء في شقها المرتبط بالمساهمة في النضال الديمقراطي أو في الدفاع عن المدرسة العمومية وعن الكرامة والحقوق والمطالب العادلة والمشروعة للشغيلة التعليمية. 
 
وأخبرت رئاسة المؤتمر عبر بلاغها الرأي العام الوطني والتعليمي أن أشغال ومقررات ومخرجات المؤتمر العاشر الفكرية والتنظيمية تؤكد بالوضوح اللازم  على أن النقابة الوطنية للتعليم ستظل كما كانت  فضاء ديمقراطيا متنوعا يتسع لجميع من يؤمن بالفكرة الكونفدرالية وبمبادئ التأسيس .