الثلاثاء 28 يونيو 2022
مجتمع

نقابي: ماذا سيستفيد تلاميذ الثانوي من تأخير الفروض؟..إليكم التفاصيل

 
نقابي: ماذا سيستفيد تلاميذ الثانوي من تأخير الفروض؟..إليكم التفاصيل الطيب البوزياني
تساءل الطيب البوزياني القيادي النقابي في الجامعة الوطنية للتعليم عما سيستفيده تلاميذ التعليم الثانوي التأهيلي من تأخير فروض المراقبة المستمرة حتى بداية يوليوز المقبل، بعدما أكدت مذكرة وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة أن آخر فروض المراقبة المستمرة للجذوع المشتركة هو ما بين 27 يونيو 2022 و 2 يوليوز2022.

 وأوضح الناشط النقابي البوزياني في تعليق له على مذكرة الوزارة حول مواعيد فروض المراقبة المستمرة والامتحانات الاشهادية، في تدوينة له نشرها على صفحته الرسمية "فايسبوك"، أن الزمن المدرسي مهم ويجب الحفاظ عليه، لكن لماذا سيتأخر التلاميذ عن ّإجراء فروض المراقبة المستمرة، علما أن الدراسة ستتوقف في كل المؤسسات الثانوية العمومية طيلة الفترة الممتدة من 12 يونيو إلى 28 منه بسبب برمجة الامتحان الجهوي للأحرار (13 و14 يونيو 2022).

والامتحان الجهوي للاولى باكلوريا بقطبيه (من 15 حتى 18 يونيو2022)، ستعقبه إجراءات التصحيح، فيما برمجة الامتحان الوطني للباكلوريا بقطبيها (من 20 إلى 24 يونيو2022) ، سيليه أسبوع التصحيح يمتد إلى غاية يوم المداولات 29 يونيو2022.
 وعرى الناشط النقابي البوزياني على ذلك قائلا: استنادا إلى المقرر الوزاري، واضح جدا أن تلاميذ الجذع المشترك لن يستفيدوا فعليا من أي حصة دراسية ابتداء من 12 يونيو 2022 وعلى مدى 20 يوما، ولن يتبقى لهم من أجل إتمام السنة الدراسية إلا انجاز فرض يتيم أجزم أنه سيعرف نسبة غياب قياسية..
 
 وزاد موضحا: بالخشيبات يتضح أن الهدف من هذه التخريجة ليس إلا تبرير استخلاص شهر يوليوز من طرف المؤسسات الخاصة، ولو أنها لن تقدم أي خدمة للتلاميذ وأوليائهم غير حصة يتيمة لإنجاز الفرض.