الأربعاء 24 إبريل 2024
مجتمع

منظمة: هذه أهم الملفات التي لابد من الانكباب عليها بمناسبة اليوم العالمي للأستاذ

منظمة: هذه أهم الملفات التي لابد من الانكباب عليها بمناسبة اليوم العالمي للأستاذ
أكد المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل بمناسبة اليوم العالمي للأستاذ الذي يصادف الخامس من أكتوبر كل عام على ضرورة خروج الحكومة مما وصفه منطق المختبرات السرية لإشراك المدرسين والمدرسات وتأهيلهم للانخراط في عملية الإصلاح الشامل وإعادة النظر في طرق التدبير الإداري والمالي والقطع مع الأساليب التقليدية ومعالجة ملفات الفساد وهدر المال العام  المتعلقة بالمخطط الاستعجالي لإعادة الثقة في المؤسسات التعليمية ومخططاتها واصلاحاتها وتكريس الحكامة الجيدة وربط المسؤولية بالمحاسبة.

وطالب المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل في بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه بتوفير الميزانية الكافية لقطاع التعليم  للأكاديميات التعليمية وتوظيف الأطر التعلمية خريجي المعاهد والمدارس تكوين الأساتذة واستقلال فعلي للجامعة المغربية والنهوض بالتعليم العالي والبحث العلمي وتحسين الوضعية المادية للأستاذ الباحث بما يليق ومكانته الاجتماعية والاعتبارية بتنزيل النظام الأساسي للأساتذة الباحثين والهندسة البيداغوجية والبحث العلمي.

وركز المكتب التنفيذي للمنظمة ذاتها على مراجعة شاملة للنظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية ينطلق من إدماج جميع الاساتدة المفروض عليهم نظام التعاقد وضمان استقرارهم الوظيفي والمهني وإتاحة آفاق التطورالوظيفي والترقية المهنية وأجور تضمن العيش الكريم  وضمان ظروف جيدة في بيئة العمل إدارة تربوية تعتمد قيم الحكامة والجودة والمردودية والأخلاق المهنية وكرامة العيش لكافة الاساتذة من الابتدائي إلى العالي والرفع من ميزانية الأكاديميات والجامعات العمومية المغربية وتحسين ظروف عمل الادارة التربوية ومعالجة جدية وسريعة ومنصفة للأطر التربوية المقصية من الترقي خارج السلم بفتح الدرجة المُمتازة (خارج السلم) للفئات ذات المسارات المحدودة (ابتدائي، إعدادي،  الملحقين التربويين وملحقي الاقتصاد والادارة) و إحداث درجة جديدة و ملف الأساتذة المبرزين وأساتذة الزنزانة 10 ملف ضحايا النظامين 85 - 2003 و تشجيع الشباب لولوج مجال التعليم عبر التكوين في المدارس العليا للأساتذة أو فتح تخصصات التعليم والتدريس بالجامعات المغربية.