الجمعة 27 نوفمبر 2020
فن وثقافة

الرامي:هذا طلبي للهاكا بخصوص برنامج الأطفال بالقناة الثانية

الرامي:هذا طلبي للهاكا بخصوص برنامج الأطفال بالقناة الثانية المنشط ”إيكو”، وعبد العالي الرامي(يسارا)
طالب رئيس جمعية منتدى الطفولة، عبد العالي الرامي، الهيئة العليا للإعلام والإتصال، المعروفة اختصارا ب”الهاكا”، بحماية الأطفال المغاربة، عبر توقيف برنامج تلفزيوني l’école des fans يستهدف الأطفال بثته القناة الثانية، يقدمه المنشط المعروف ب”إيكو”.
ودعا الرامي السلطات المعنية إلى تحمل مسؤوليتها فيما تتعرض له الطفولة المغربية من إفساد لأخلاقهم وتربيتهم من خلال البرامج الطفولية التي لا تراعي الهوية المغربية الجامعة. مشيرا أن البرنامج نسخة عن برنامج فرنسي في الأصل ويقدم باللغة الأجنبية المخالفة للدستور المغربي، كما يقدم في العاشرة ليلا، في تحدي واضح لمقررات “الهاكا” الواضحة في “دليل الجمهور الناشئ” الذي أعدته الهيئة
كما أوضح الفاعل الحقوقي في مجال حماية الطفولة، في تصريح صحافي أن برامج الطفولة ليس بمقدور أي منشط أن يشرف على تقديمها، فالأمر يحتاج تأهيلا نفسيا وتربويا خاصا، مع كيفية التعامل مع الأطفال، والحرص على مبادئ وقيم المجتمع المغربي الأصيل.
ولفت المتحدث أن الأسئلة التي طرحت خلال هذا البرنامج، مسيئة للمغاربة، لأنها تضرب القيم المجتمعية، وترسخ وصم اجتماعي خطير داخل عقول الأطفال، كاعتبار الأصل في علاقة الزوجة بأم زوجها هو الصراع، وأنه لابد أن يعيش قصصا غرامية. وتابع “أن الأسئلة خطيرة، تفوق سن الأطفال، فالواجب تقديم برامج تنمي الذكاء لدى الطفل، وتدعم الثقافة والهوية المجتمعية لديه ليكون قدوة وذو تربية حسنة”.
وتساءل عبد العالي الرامي، عن الأسباب التي تجعل القنوات الوطنية لا تسنتنسخ التجارب المشرفة في مجال الإعلام الطفولي، كبرنامج “تحدي القراءة العربي” الذي تشرف بمشاركات مغربية خاصة واستثنائية، وأنه على العكس من ذلك يتم التركيز على التفاهة وتسليع الطفولة المغربية، والربح في قفات الإشهارعلى حساب أخلاق الطفل المغربي.