الثلاثاء 20 إبريل 2021
مجتمع

مجلس العماري متهم بالركوب على المشاريع الكبرى للدار البيضاء

مجلس العماري متهم بالركوب على المشاريع الكبرى للدار البيضاء لا يزال الببضاويون ينتظرون لمسة هذا المجلس علما أنه يعيش آخر شهوره الانتدابية

لا يزال مجلس مدينة الدار البيضاء مصرا على الاستعانة ببعض المشاريع الكبرى لمدينة الدار البيضاء من أجل تلميع صورته لدى البيضاويين.

 

ينتقد الكثير من متتبعي الشأن المحلي البيضاوي استعانة المجلس، الذي يوجد على رأسه العمدة عبد العزيز العماري، بالمشاريع الكبرى التي انطلقت قبل بداية التجربة الجماعية للمجلس الحالي، وهناك بعض المشاريع التي اطلقها العمدة السابق محمد ساجد، كما هو الحال بالنسبة إلى مشروع حديقة الجامعة العربية، بالإضافة إلى المشاريع الأخرى التي جرى الإعلان عنها في عام 2014 والتي تدخل ضمن مخطط تنمية الجهة.

 

ويؤكد منتقدي المجلس الحالي خطوة الترويج للمشاريع الكبرى للمدينة، معتبرين أنه من الأولى التركيز على المشاريع التي تبناها المجلس في برنامج عمله التي سبق أن صادق عليه المجلس قبل سنوات.

 

رأي آخر يؤكد أن من حق مجلس العماري الترويج لكل المشاريع التي تعرفها المدينة، انسجاما مع مبدأ استمرار الإدارة وان هذه المشاريع التي تعرفها المدينة حاليا تتم بصرف بعض الاعتمادات المالية من قبل المجلس الجماعي.

 

وعرفت العاصمة الاقتصادية في السنوات الأخيرة سلسلة من المشاريع التنموية التي لا يزال سكان المدينة ينتظرون نهايتها كما هو الحال بالنسبة لخطي الطرامواي وحديقة عين السبع.