الأحد 24 مارس 2019
رياضة

لهذا السبب كان توقيف مدرب مولودية وجدة كركاش قاسيا

لهذا السبب كان توقيف مدرب مولودية وجدة كركاش قاسيا عبد العزيز كركاش
تفاجأ الرأي العام الرياضي للقرار التأديبي القاسي الصادر، أمس الأربعاء 13 فبراير2019 في حق مدرب مولودية وجدة عبد العزيز كركاش..
هذا القرار التأديبي المتجسد في التوقيف لمدة ثماني مباريات، أربع منها موقوفة التنفيذ، مع غرامة مالية محددة في 10آلاف درهم، ولسنا في موقف الدفاع عن كركاش أو إنتقاذ اللجنة التأديبة،وإنما وجب التنبيه لعامل أساسي في هذا القرار، فخلال المباراة التي جمعت خلال الدورة الماضية بين إتحاد طنجة و مولودية وجدة لم يستسغ المدرب كركاش قرارات حكم المباراة، وأكثر من الإحتجاجات، وهو ماجعل الحكم يشهر في وجهه الورقة الحمراء تعبيرا عن قرار طرده، إلى هنا الأمور عادية، لكن الأمر الغير العادي يتمثل في بنذ قانوني يمنع كل مدرب وجهت له الورقة الحمراء بأن لا يدخل قاعة الندوة الصحفية، وغير مسموح له بتاتا بالتحدث لرجال الإعلام وهو "مطرود"، وتمنح هذه الفرصة لمساعد المدرب.
أكيد أن مدربا من قيمة عبد العزيز كركاش، لم يكن على على علم بهذا البنذ القانوني، وإنما كان كركاش مصرا على التفاعل مع الندوة الصحفية (ضدا على القانون) لسبب بسيط لكي يقول للصحافة: حكم اليوم "ذبحنا وسلخنا وقتلنا"، وهو مافعله، وأكيد كان على يقين تام أنه سيؤدي ثمن تصريحاته هاته وهو ما تم. 
وبه وجب الإعلام والسلام (لمن فاجأهم قرار التوقيف القاسي في حق كركاش).