الأربعاء 19 سبتمبر 2018
جرائم

بوليس أسفي يطلق الرصاص لإيقاف شخصين هددا مواطنين وشرطيا

بوليس أسفي يطلق الرصاص لإيقاف شخصين هددا مواطنين وشرطيا صورة من الأرشيف

اضطر مفتش شرطة ممتاز يعمل بالدائرة الأولى للأمن بمدينة آسفي، مساء أمس الأحد 11 فبراير 2018، لاستخدام سلاحه الوظيفي في محاولة لتوقيف شقيقين كانا في حالة اندفاع قوية نتيجة حالة سكر، وعرضا حياة المواطنين وعناصر الشرطة لتهديدات جدية وخطيرة بواسطة أسلحة بيضاء.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه بحسب المعلومات الأولية للبحث، تدخلت دورية للشرطة لتوقيف أحد الشقيقين الذي كان في حالة غير طبيعية ويعرض سلامة المواطنين للخطر بواسطة سلسلة حديدية بحي أشبار، وذلك تلبية لنداء استغاثة تقدم به سائق سيارة أجرة، غير أن المشتبه فيه رفض الامتثال وأبدى مقاومة عنيفة مصيبا شرطيا على مستوى القفص الصدري من جهة اليسار بواسطة حجرة كبيرة، مما اضطر أحد الشرطيين لإطلاق رصاصتين تحذيريتين مكنتا من توقيف المعني بالأمر. وأضاف البلاغ أنه أثناء عملية تصفيد المشتبه فيه، تدخل شقيقه الذي كان بدوره في حالة سكر وحاملا سيفا من الحجم الكبير في محاولة لتخليص شقيقه والاعتداء على موظفي الشرطة، مما اضطر نفس الشرطي لإطلاق ثلاث رصاصات من سلاحه الوظيفي، أصابت إحداها المعني بالأمر، بينما أصابت رصاصة ثانية شقيقه الذي تمكن من الفرار، قبل أن يتم توقيفه لاحقا بمسكن أسرته.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم نقل المشتبه فيهما، وهما معا من ذوي السوابق القضائية العديدة في مجال الضرب والجرح العمديين والاتجار في المخدرات، صوب المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، وذلك في انتظار إخضاعهما لبحث دقيق تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما.