الأحد 23 سبتمبر 2018

في الصميم

البحث عن متغيّب اسمه "الناطق باسم الحكومة"!

لما اغتيل الرئيس الأمريكي كينيدي عام 1963، ازداد منسوب الجرعة لدى الرأي العام الأمريكي في الحق في معرفة كل ما يهم رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، وأيضا الحق في معرفة أين سيذهب ومتى سيخرج ولماذا تنقل ومن رافقه في التنقل، وبأي وسيلة تنقل ومن سيتولى حمايته في خرجاته. طبعا الأمريكيون ليس لهم الوقت أو الإمكانية الفيزيقية لأجرأة هذا الحق، فتم التوافق حول آلية راقية تتمثل في توسيع هامش الصحافيين وهامش وسائل الإعلام. وذلك بإعادة النظر في وظيفة الصحافيين المعتمدين لدى ...

الوزير مزوار: تحالفت مع بنكيران خدمة للوطن، واليوم "أشرمل" بنكيران خدمة للوطن!

بدأت كبريات الجامعات والمعاهد العليا المختصة في العلوم السياسية والعلوم ...

خوفا من «تعمار الشوارج» بالدارالبيضاء؟!

18 مليون درهم، هو المبلغ الذي يتعين أن تنفقه الدار ...

يا سادة، الناطق الرسمي باسم القصر جاء "ليسد" فم بنكيران وليس لإخبارالرأي العام

بعد نشر"أنفاس بريس" لمقال تهكمي واستنكاري لحرمان المغاربة من الحق ...

الحاج الشيوعي نبيل بنعبد الله.. وزير "تسوس" المدينة !

يحكى والله أعلم أن مواطنا ذهب عند الحاكم في بلده ...

بين المنطق و«استحمار» الشعب نموذج اليابان أمام العلمي وبنكيران!

يقول اليابانيون: «العمل المجاني يكلف الخاضعين للتكليف الضريبي الشيء الكثير». ...

المغرب ليس «بركاصة» لنفايات آسيا المهربة!

لم يجف بعد المداد الذي كتبنا به صيحة الوزير والأستاذ ...

حاجة بنكيران لمحاربة الأمية الدستورية

 لمح عبد الالاه بنكيران في اجتماعه الأخير للمجلس الوطني لحزب ...

الحاجة إلى «لقاح» مضاد لبنكيران!

هيتلر نجح بفضل الاقتراع وبفضل الديمقراطية فأدخل العالم إلى حرب ...

60 فرنكا في الأسبوع: هذا نصيب المواطن بـ«أولاد علي» من الديمقراطية!

في عددها ليوم 4 يناير 2016 نشرت يومية «الأحداث المغربية» ...

فطنة الوالي سفير تجهض «همزة» العمدة العماري

الحمد لله أن للمغرب ربا يحميه، وإلا لبادر عمدة البيضاء ...

رسالة عمدة شيكاغو الأمريكية إلى العماري العمدة البيضاوي

في زيارة سابقة قادتني إلى مجموعة من المدن الامريكية، ومنها ...