الأربعاء 8 إبريل 2020

في الصميم

المغرب بين «الرقية الشرعية» و«الرقية الرقمية»!

إن كان لفيروس كورونا من «فضل»، فهو الفضل في الكشف عن الثقوب الكبيرة التي أفرزتها السياسات العمومية للحكومات المتعاقبة على تدبير الشأن العام بالمغرب، لدرجة أن المغرب وجد نفسه اليوم أعزلا أمام الجائحة: قلة الأطباء، العدد الهزيل جدا للممرضين، وضعية كارثية بالمستشفيات فيما يخص التجهيزات، فوارق مجالية رهيبة في البنية الطبية والاستشفائية، تصنيع ضعيف، هشاشة رقمية خطيرة وحصيلة كارثية في المجال الرقمي. بالمقابل وجد المغرب نفسه أمام فائض كبير من الدجالين وصيادي «الهمزات» ومصاصي «الامتيازات» وفائض في تجار الدين ...

«سمّ» BBC في زمن كورونا!!

يوم الاثنين 30 مارس 2020، في نشرة الثانية ...

أحزاب كورونا

والمغرب يواجه جائحة كورونا لم يجد من سند سوى ذراعه ...

هذه دروس جائحة كورونا.. فليسمع من بهم صمم!!

«للي بغا الكَراب في الصيف، يتصاحب معاه في ...

اقتراح للحكومة لمساعدة العالقين بالمغرب بسبب كورونا

بعد إغلاق الحدود وتوقيف الرحلات الجوية والبحرية بين ...

إيلا نفعنا دواء الصبر مع العثماني غادي ينفعنا حتى مع كورونا!!

لماذا لما يتكلم سعد الدين العثماني رئيس الحكومة؛ تكون كل خرجاتها ...

فساد المنتخبين.. الموس وصل للعظم!!

كل يوم يتصرف منتخبو الجماعات الترابية في حوالي ...

العداء للمغرب.. شرط الاستواء على عرش جهاز المخابرات الجزائرية

حمل جهاز المخابرات الجزائرية، منذ إنشائه في نهاية ...

إهداء إلى آخر الأنبياء.. حامي الدين "عليه السلام"!!

من اللحظات القوية في الفيلم الشيق "يد الله" ...

عائشة وفيق.. أميرة «الخرّوب» بجرسيف

من منا يقوى على حرمان ابنه من مورد ...

فصل المقال في وجود الأمازيغ في قلب القرار السياسي والحكومي

إذا كان الأمازيغ يتحكمون في القرار السياسي والحكومي ...

بشرى لنا: مطار عبد الله بوانو الدولي!!

"الفول كيعطيه الله غير للي ماعندو ضراس". ...