الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
مجتمع

بعد استقرار الحالة الوبائية.. عودة الحياة إلى محكمة العيون

بعد استقرار الحالة الوبائية.. عودة الحياة إلى محكمة العيون بهيجة الإسماعيلي، رئيسة المحكمة الإبتدائية بالنيابة، وصالح هيضور، وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بالعيون
تشهد المحكمة الابتدائية بالعيون، خلال الأيام الأخيرة إنسيابية وحيوية جديدتين، وذلك في إطار تدبير المرفق الإداري ومعالجة معظم شكايات المواطنين والملفات التي تعرض على مصالح المحكمة الابتدائية.
وبعد استقرار الحالة الوبائية بجهة العيون الساقية الحمراء، عرفت ابتدائية العيون حركية واسعة ونشاطا إداريا مكثفا لمعالجة أغلب الملفات المعروضة بالإضافة لمصالح المواطنين الاداري.
ويأتي هذا التطور الملحوظ، مباشرة بعد نقل مقر المحكمة الابتدائية لمقرها المؤقت بشارع محمد الزرقطوني بحي مولاي رشيد، وذلك في إنتظار إعادة بناء المقر الجديد للمحكمة الابتدائية العيون.
كما ان تغيير مقر المحكمة إلى مقر جديد رافقه تعيين بهيجة الإسماعيلي رئيس بالنيابة للمحكمة الابتدائية العيون والتي قضت أزيد من 20 سنة خدمة بذات المحكمة، بينما احتفظ صالح هيضور بمنصب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية للعيون.
هذا، مع الحرص على ضمان الخدمة الجيدة للمرتفقين تطبيقا لمبادىء الحكامة الجيدة واستمرارا للاصلاحات التي تحققت في المجال القضائي في عهد الدستور الجديد والذي يسعى من خلاله إلى تكريم دولة الحق والقانون مع الاستجابة لانتظارات المواطن وتقريب الإدارة من المرتفقين.