الجمعة 22 نوفمبر 2019
مجتمع

التفاصيل الواقعية لوفاة موظف بجماعة مرتيل كما يرويها صديق له

التفاصيل الواقعية لوفاة موظف بجماعة مرتيل كما يرويها صديق له

لقي أحد الموظفين التابعين للجماعة الترابية لمرتيل مصرعه يوم  الثلاثاء 5 نونبر 2019، وذلك بعدما ألمت به أزمة مرضية مساء ذات اليوم بمنزله، تم نقله على وجه السرعة إلى مستشفى سانية الرمل، حيث فارق الحياة جراء أزمة قلبية حادة.

 

ونفى مصدر أحد أصدقائه، كان حاضرا معه بمقر عمالة المضيق الفنيدق، صباح ذات اليوم، ما تم ترويجه وربطه من وقائع من وحي الخيال، في مواقع التواصل الاجتماعي وموقع إلكتروني معروف بتحامله على مصالح عمالة المضيق الفنيدق، كون المرحوم، الذي كان يشغل قيد حياته مهام رئيس مصلحة النفقات بجماعة مرتيل، قد تعرض لأية ضغوطات من مرؤوسيه. وأكد المصدر ذاته أن المرحوم حل بمقر العمالة وهو في صحة جيدة، والتقى رفيقا له لحل بعض الأمور العادية وانصرف إلى مقر عمله، دون أن يكون هناك أي اجتماع حضره، أو التقى مع أي مسؤولي بالعمالة.

 

وأشار المصدر أن المرحوم كان قد غادر مقر العمالة وتوجه إلى مقر سكناه بمرتيل، وإلى حدود الساعة الثامنة مساء،  أحس الهالك بألم حاد نقل على إثره إلى مستشفى سانية الرمل بتطوان.

 

وبحسب مصدر عائلي، فإن المرحوم كان يعاني من بعض الأمراض المزمنة.