الاثنين 19 أغسطس 2019
مجتمع

زيارة مرتقبة للملك محمد السادس من أجل الإشراف على تدشين مركز طب الإدمان ببنسليمان

زيارة مرتقبة للملك محمد السادس من أجل الإشراف على تدشين مركز طب الإدمان ببنسليمان مركز طب الإدمان ببنسليمان في صورته الحالية
تجري حاليا بمدينة بنسليمان كل الترتيبات اللازمة من طرف السلطات الإقليمية والمحلية والمنتخبين استعدادا للزيارة الملكية المرتقبة في غضون الأيام القادمة وذلك قصد الإشراف على إفتتاح مركز طب الإدمان الذي تم إنجازه، بعدما أشرف الملك محمد السادس على وضع الحجر الأساس لبناء نفس المركز خلال شهر يونيو من السنة الماضية.  مركز طب الإدمان المنتظر الانطلاق العمل بع قريبا تم بتمويل من مؤسسة محمد الخامس ووزارة الصحة ووزارة الداخلية بشراكة كذلك مع مجلس جهة الدار البيضاء - سطات. ورصد له غلاف 5 ملايين درهم، ويمتد على مساحة 3 آلاف متر مربع، وحددت مدة إنجازه في سنة،وتم إحترام هذه المدة من طرف الشركة المشرفة على إنجازهذا المشروع. 
يتوفر مشروع طب الإدمان  على العديد من التجهيزات الطبية والترفيهية والرياضية، وسينفتح المركز على المجتمع المدني قصد تظافر كل الجهود من أجل توجيه الشباب إلى الإبتعاد عن آفة المخذرات باعتبارها خطرا أصبح يهدد صحة وعقول فئة هامة من الشباب المغربي. وسيعهد لجمعية مختصة إلإشراف على مركز طب الإدمان ببنسليمان وذلك بمعية أطباء مختصين.
 
الملك  محمد السادس خلال وضعه الحجر الأساس لبناء مركز طب الإدمان (يونيو2018)