الأحد 14 أغسطس 2022
جالية

حفل موسيقي وعرض مسرحي لفائدة سجناء مغاربة بمركز  بونينت ليريدا الإسباني

حفل موسيقي وعرض مسرحي لفائدة سجناء مغاربة بمركز  بونينت ليريدا الإسباني أحد سجون إسبانيا
 بعد  تقديم فضاء تافوكت للابداع لعروض  فنية يوم 05 يونيو الجاري بالمركز الثقافي لمدينة لالييدا الإسبانية، سيكون للسجناء المغاربة موعد الثلاثاء 07 يونيو 2022 مع عرض موسيقي ومسرحية افرزيز بمسرح سجن بونينت لالييدا، بحضور التمثيلية الدبلوماسية للمملكة المغربية بمنطقة طراغونا بقيادة القنصل العام سلوى بشري.
 الحفل الموسيقي و العرض المسرحي اللذان يندرجان في إطار جولة فنية بدعم من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج – قطاع المغاربة المقيمين بالخارج، سينطلق ابتداء من الساعة الخامسة زوالا  بتنسيق مع ادارة السجون الاسبانية، و الهدف هو عدم نسيان المعتقلين المغاربة وبحكم عدم قدرتهم على الخروج لملاقاة العروض الفنية.
يأتي ذلك بعد  تقديم عروض لمسرح تافوكت بإسبانيا يوم 03 يونيو 2022 بالمركز الثقافي لمدينة إلفندريل، ويوم 04 يونيو 2022 بالمركز الثقافي لمدينة طراغونا ، وبفرنسا تقدم العروص السبت 11 والأحد 12 يونيو 2022 بالعاصمة باريس، ويوم 22 يونيو 2022 بمدينة ستراسبورغ، ويوم 18 و 19 يونيو 2022 بمدينة فرانكفورت الالمانية، وبإيطاليا يوم الجمعة 24 يونيو 2022 بمدينة فيرونا، ويوم السبت 25 يونيو 2022 بمدينة بادوفا، والأحد 26 يونيو 2022 بمدينة بولونيا.
 وانجزت مسرحية ( أفرزيز ) في إطار دعم توطين وزارة الثقافة المغربية للفرق المسرحية، وبشراكة مع المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، وتحكي عن حنظلة الذي يقبض عليه القبض ذات ليلة دون أن يعرف تهمته، ويزج به في السجن، ليظل فيه ستة أشهر دون جريرة ، ويخبرنا ثنائي الرواة أنه رجل مسالم ، يعمل "عداد فراطة في بنك الازدهار"، يشكل تناقضا حادًا بين عدم امتلاكه للنقود ، وعمله اليومي في عدها ، ويعلن هو أنه يعيش دوما "بجوار الحائط" ، مستكينا وهاربا من أية مواجهة ، ويوفر للقرش الأبيض كي ينفعه فيما بعد ، وهو ما سيدركه في السجن، حيث يجب عليه أن يدفع كل ما اذخره رشوة لسجانيه كي يسمحوا له بالخروج من السجن ، فيعود لزوجته ليجدها قد حولت بيته لماخور ، وتطرده من البيت مدعية عدم تفهمها لسر غيابه ، بل و متهمة إياه بالخيانة!!، كما يطرد من عمله لتغيبه عنه دون إذن أو مبرر معقول  وبعد مغامرات بين المستشفى والشعوذة يستفيق حنظلة على مرارة العالم وسطوته وتجريده للذات من وجودها.
ويقوم بتشخيص الأدوار الرئيسية للعرض الأول كل من محمد بنسعود - أبو علي علي - ثورية بوهالي - نحاة سوس، اما الثاني فسيشخصه محمد بنسعود - عبدو التاجر ، و الفنانتين الزاهية الزهري - سعاد توناروز . 
وبالنسبة للحفلات الموسيقية فيتم إحياؤها بمشاركة الفنانات والفنانين: فتيحة البيضاوية - نور الدين الزياني - ادريس تامونت - عبد الله التاجر - نجاة سوس - ثورية موكادور - التنشيط فكاهي: أبو علي - صالح الرامي، وتقديم: محمد بنسعود.
اما اوبيريت الأطفال أركانة فهي من تشخيص: ادريس تامونت - ثورية بوهالي - أبو علي عبد العالي - محمد بنسعود، ويعتبر العرض أول مسرحية مغربية موجهة للأطفال تقام بالخارج لفائدة أطفال الجالية المغربية بالمهجر. و أوبيريت أرﯕانة وقعها المخرج خالد بويشو في عدة نسخ. نسخة للعرض بالدارجة و نسخة للعرض بالأمازيغية ونسخة بالفرنسية. 
المسرحية من تأليف الكاتب أبو علي مبارك علي. الأشعار والألحان للفنان مومن عيسى أبو يوسف. التوزيع الموسيقي للفنان فيصل أباعزيز. الغنــاء لكل من فهد المنصوري و أميمة لزرق و مومن عيسى أبو يوسف. الملابس من تصميم و إنجاز الفنانة رجاء بويشو. تقنيات الإضاءة والصوت للفنانة سهام فاطن. إدارة الخشبة الفنان محمد الهوز. الفنانة حسناء كوردان في السينوغرافيا. والفنان صلاح الرامي في الإكسسوار.