الجمعة 23 إبريل 2021
مجتمع

طلبة الفنون والمهن يُشهرون غضبهم في وجه البرلماني حيسان

طلبة الفنون والمهن يُشهرون غضبهم في وجه البرلماني حيسان البرلماني عبد الحق حيسان مع وقفة احتجاجية سابقة لطلبة المدرسة العليا للفنون والمهن

استنكر طلبة المدرسة العليا للفنون والمهن ما جاء على لسان البرلماني عبد الحق حيسان في سؤاله لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، والذي وصف مدرسة الفنون والمهن بمدرسة "الجنون والمهانة". معتبرين (الطلبة) ما صدر عن البرلماني اعتداء لفظيا يضرب كرامتهم.

 

وأضاف بلاغ الطلبة، الذي توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه أن مؤسساتهم في ظل تفشي وباء كورونا أبانت بفضل طاقمها الإداري والبيداغوجي وانخراط طلبتها عن مستوى عال من الوعي، حيث تم الخضوع الطلبة لاحترام جميع التدابير  الوقائية والاحترازية.

 

وأوضح البلاغ أنه كان على البرلماني أن ينخرط في المطالبة بجودة التعليم وفي التشريعات للمشاريع الكبرى داخل قبة البرلمان عوض المطالبة بسبورة نقابية.