الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
اقتصاد

كورونا تشل حركة النقل العمومي بين المحمدية والبيضاء، وهؤلاء هم المتضررون..

كورونا تشل حركة النقل العمومي بين المحمدية والبيضاء، وهؤلاء هم المتضررون.. صورة من الأرشيف

لم يعد بإمكان عشرات سكان مدينتي البيضاء والمحمدية التنقل عبر الحافلات، وذلك بعد قرار منعها إلى غاية 28 شتنبر2020، بسبب الإجراءات المتخذة مؤخرا من طرف السلطات بالمحمدية من جراء ارتفاع عدد المصابين بوباء كورونا. وهو قرار أولي ممكن تمديده حسب الحالة الوبائية التي سترتسم في الأيام القليلة القادمة.

 

توقف حافلات النقل خلق ارتباكا كبيرا لدى عشرات العمال والموظفين ومختلف المواطنين الذين يتنقلون بين البيضاء والمحمدية لسبب من الأسباب، خاصة وأن نسبة كبيرة من هؤلاء مرتبطون بأحد المدينتين من خلال عمل يومي.

 

هذا الوضع جعل هذه الشريحة المتضررة تبحث يوميا عن وسيلة نقل تقلها لمقر العمل؛ ذلك لأن الاعتماد على خدمات سيارات الأجرة الكبيرة يبقى أمرا مكلفا، كون ثمن التنقل عبر سيارة الأجرة الكبيرة يساوي ثلاث أضعاف ثمن تذكرة حافلة النقل.