الاثنين 10 أغسطس 2020
مجتمع

قرب عودة العمل القضائي العادي ومنع تشغيل المكيفات الهوائية في المحاكم

قرب عودة العمل القضائي العادي ومنع تشغيل المكيفات الهوائية في المحاكم مصطفى فارس، رئيس المجلس الأعلى للسلطة القضائية

ستتم العودة إلى العمل القضائي بعد رفع الحجر الصحي يوم 10 يونيو 2020، بشكل تدريجي، وذلك على ثلاث مراحل. جاء ذلك خلال انعقاد اللجنة المركزية الرباعية اجتماعها بمقر المجلس الأعلى للسلطة القضائية، يوم الخميس 21 ماي 2020، بحضور وزير العدل والرئيس المنتدب للسلطة القضائية، ورئيس النيابة العامة، ورئيس جمعية هيئات المحامين بالمغرب.

 

وحسب بلاغ توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، فقد تقرر ما يلي:

 

- المرحلة الأولى: من 11 يونيو 2020 إلى غاية 30 يونيو 2020، سيبقى العمل خلال هذه الفترة بنفس نسق العمل خلال فترة الحجر الصحي مع بعض الإضافات، إذ ستستمر جلسات المعتقلين عن طريق استعمال التواصل عن بعد بالفيديو (باشتراط موافقة المعتقل ودفاعه)، جلسات التلبسي الفوري كذلك، القضاء الاستعجالي.. كما ستفتح صناديق المحاكم مع مراعاة الإجراءات الاحترازية المتعلقة بالسلامة، وتنظيم هذه العملية متروك للجان المحلية الثلاثية.

بالنسبة لباقي الإجراءات، مخابرة المعتقلين مع محاميهم عبر الزيارة المباشرة ابتداء من 01 يونيو 2020 مع استمرار المخابرة بالهاتف لمن اختار ذلك، وستصاحب هذه المرحلة الإجراءات الاحترازية العادية، المتمثلة في التعقيم والنظافة المستمرة والمنتظمة للمرافق والمراسلات، وعدم تشغيل المكيفات الهوائية..

 

- المرحلة الثانية: من 01 يوليوز 2020 إلى غاية 31 غشت 2020: استمرار العمل على النسق المحدد خلال فترة الحجر الصحي والمرحلة الأولى، مع إضافة جلسات قضاء الأسرة ومنازعات الشغل والحالة المدنية والمسطرة الكتابية والقضايا التجارية، استئناف جلسات المعتقلين حضوريا في الجنايات، استمرار العمل بالفيديو كونفرونس (لمن يقبل بها)، فتح الجلسات الأخرى بالنسبة للمعتقلين، الرجوع التدريجي للحالة العادية بتنسيق مباشر بين النيابات العامة والشركة القضائية مع مراعاة الإمكانات المادية والبشرية المتاحة لكل منطقة.

 

- المرحلة الثالثة: فاتح شتنبر 2020: الرجوع للحالة العادية للمحاكم مع استمرار واحترام الإجراءات الاحترازية والوقائية.