الاثنين 6 إبريل 2020
مجتمع

إغلاق المجازر يُخرج جزاري ضواحي الدار البيضاء للاحتجاج أمام البرلمان

إغلاق المجازر يُخرج جزاري ضواحي الدار البيضاء للاحتجاج أمام البرلمان جانب من الوقفة الاحتجاجية

قام عشرات من الجزارين بمختلف ضواحي الدار البيضاء، مدعومين بنقابات مهنية تؤطرهم، بتنظيم وقفة احتجاجية أمام البرلمان، يوم الثلاثاء 14 يناير 2020، وذلك بعدما صدت أمامهم الأبواب وأغلق مسؤولو الدار البيضاء آذانهم عن سماع معاناتهم المتواصلة نتيجة إغلاق العديد من المجازر بكل من تيط مليل وبوسكورة ومديونة والنواصر.

 

هذا وردد الجزارون شعارات تعكس تضررهم جراء قرار إغلاق مجموعة من المجازر، منددين بعدم مبادرة العديد من المسؤولين لإيجاد حلول لهذا الإجراء، معتبرين أن المجالس البلدية هي التي لا تقوم بدورها في الصيانة والحفاظ على مقومات النظافة.

 

 

ولم يخف هؤلاء الجزارون تضررهم من هذا الإغلاق الذي أصبح يكلفهم محنا معنويا ومادية أصبحت تكلفتها لا تناسب طاقتهم؛ وطالبوا بالتسريع للالتفات لمطالبهم وإيجاد حلول لمعاناتهم.