الخميس 18 يوليو 2019
مجتمع

إبراهيم صادوق رئيسا جديدا للهيئة الوطنية للعدالة بالمغرب

إبراهيم صادوق رئيسا جديدا للهيئة الوطنية للعدالة بالمغرب إبراهيم صادوق

تم انتخاب النقيب إبراهيم صادوق، عضو هيئة المحامين بمراكش، رئيسا جديدا للهيئة الوطنية للعدالة، خلفا للنقيب بورمضان المنتهية ولايته، وذلك خلال الاجتماع العادي للهيئة الذي انعقد يوم السبت 22 يونيو 2019 بالمدينة الحمراء.

وأوضح الرئيس الجديد عقب هذا الاجتماع، أن الهيئة الوطنية للعدالة هي استجابة موضوعية لحاجة مجتمعية لعدالة حقيقية وفعالة، وتعبيرا عن وعي جماعي بأهمية دور النخب ذات الخبرة القانونية والحقوقية والقضائية في رصد أوضاعها وتطورها في المغرب.

وهو ما أكده البيان التأسيسي للهيئة الوطنية للعدالة، قبل ثلاث سنوات، باعتبارها جمعية تعمل على تنزيل فعلي وحقيقي للمقتضيات الدستورية بشأن العدالة، وتوحيد الجهود المبذولة في سبيل ضمان استقلال السلطة القضائية ونزاهتها، مع تعزيز حصانة الدفاع وحريته واستقلاله ونزاهته، والعمل على إصلاح حقيقي لمنظومة العدالة، والسعي إلى خلق إرادة سياسية حقيقية لهذه الغاية.

 

أعضاء  المكتب المسير الجديد للهيئة

 

وتجدر الإشارة أن أعضاء الهيئة الوطنية للعدالة يرفضون الطرح الذي يعتبره محامون موالون لحزب العدالة والتنمية ضربا لوحدة الصف من طرف يسار المحاماة، حيث يؤكدون تمسكهم بجمعية هيئات المحامين بالمغرب، الإطار الأم للمحامين؛ موضحين أن الهيئة رؤية فكرية نضالية لجمع شتات مختلف المشتغلين في مهنة العدالة، ولا يقتصر الانخراط فيها غلى المحامين فقط.