الأحد 22 سبتمبر 2019
رياضة

هذا ما قاله مسؤولو الكوكب المراكشي بخصوص جدل مباراة يوسفية برشيد

هذا ما قاله مسؤولو الكوكب المراكشي بخصوص جدل مباراة يوسفية برشيد فريق الكوكب المراكشي
تواصل مباراة الكوكب المراكشي، ويوسفية برشيد خلق مزيد من الجدل، فبعد الرسالة الاحتجاجية لفريق المغرب التطواني المشككة في مصداقية نتيجة اللقاء، خرج الكاتب العام ليوسفية برشيد وأعطى مجموعة من التبريرات التي تسير نحو اعتبار نتيجة اللقاء عادية وغير"مطبوخة".
ومن جملة التبريرات التي استند إليها الكاتب العام لفريق برشيد ارتفاع درجة الحرارة وتأثيرها على مردودية اللاعبين!! وها هو اليوم فريق الكوكب المراكشي يخرج ببلاغ جديد تم بعثه لجامعة كرة القدم -تتوفر "أنفاس بريس" على نسخة منه- إذ يؤكد مسؤولو فريق الكوكب أن نتيجة اللقاء كانت سليمة، ومن طعن في سلامتها يتحمل مسؤوليته أمام القضاء، وذلك في إشارة إلى أشرف أبرون المسير السابق لفريق المغرب التطواني الذي تحدث عن التلاعب في نتيجة اللقاء المذكور بين الكوكب المراكشي ويوسفية برشيد.
في ظل هذه الردود تبقى جامعة كرة القدم مطالبة باتخاذ مواقف صارمة بناء على تحقيق نزيه، أما أن تكتفي ببلاغ مضاد يفيد بأن المباراة أجريت في ظروف عادية ونزيهة فهذا أمر يفتح من جديد باب القيل والقال.
وبين هذا وذاك فالرأي العام الرياضي يعيش كل سنة على إيقاع "مسرحيات" عديدة لمجموعة من نتائج المباريات، فهذا فريق قوي ينهزم بميدانه بحصص كبيرة، وذاك فريق متواضع المستوى التقني يحقق الانتصارات المتتالية خارج الميدان وداخله.. إن الجمهور الرياضي المغربي له دراية دقيقة بما يحدث، لذا وجب التنبيه إلى أن مجموعة من اللقاءات خلال نهاية الموسم الرياضي لا تخضع لمنطق المنافسة الشريفة، ومن قال العكس فإنه لا يتحدث من منطق صادق والأمر لا يحتاج لإثباتات مادية.