الأحد 20 يناير 2019
جرائم

محكوم بالإعدام يبرر اختياره للكرسي الكهربائي بدل حقنه بالسم

محكوم بالإعدام يبرر اختياره للكرسي الكهربائي بدل حقنه بالسم صورة أرشيفية

اختار مجرم أمريكي أن ينفذ فيه حكم الإعدام على الكرسي الكهربائي وهو الثاني الذي يعدم بهذه الطريقة خلال الأسبوع، حسبما أفادت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

وفي ولاية "تينيسي" الأمريكية أعدم دافيد إيرل ميلر، البالغ من العمر 61 عاما، على الكرسي الكهربائي بعد أن أمضى 36 عاما في السجن بانتظار تنفيذ قرار الحكم بالإعدام الذي اتخذته المحكمة بسبب قتله شابة في الـ 23 من عمرها كانت تعاني من اضطرابات نفسية.

وعندما سأله القاضي عن سبب اختياره الكرسي الكهربائي، ذكّر المجرم المحكمة بالإعدام الذي نفذ في غشت 2018 بأحد المجرمين عن طريق الحقن بمواد سامة، فقد تعذب حوالي 20 دقيقة على مرأى ممن حضروا تنفيذ الحكم حتى فارق الحياة، وكان يتوسل أن يُرمى بالرصاص كي يرتاح من العذاب.

وفي الثاني من نونبر الماضي أُعدم إيموند زاغورسكي، البالغ 63 عاما، في ولاية  "تينيسي" أيضا على الكرسي الكهربائي، وذلك لأول مرة تستخدم فيها هذه الطريقة في الولاية منذ 2013، بالرغم من أنه طلب إعدامه بطريقة أخرى.

وتعتمد ولاية "تينيسي" رسميا الإعدام بالحقن بمواد سامة، لكنها تسمح للمجرمين الذين ارتكبوا جرائمهم قبل عام 1999 باختيار الموت على الكرسي الكهربائي.