الأربعاء 21 أغسطس 2019
سياسة

بعد خطاب الملك في ذكرى المسيرة الخضراء:الجزائر تدعو على عجل لاجتماع لمجلس وزراء اتحاد المغرب العربي

بعد خطاب الملك في ذكرى المسيرة الخضراء:الجزائر تدعو على عجل لاجتماع لمجلس وزراء اتحاد المغرب العربي عبد العزيز بوتفليقة، والملك محمد السادس
تقدمت الجزائر بطلب عقد اجتماع لمجلس وزراء خارجية اتحاد المغرب العربي، وهو الأول منذ سنتين، بهدف "إعادة بعث" المنظمة المشلولة بسبب خلافات الجزائر والرباط، بحسب بيان صدر الخميس 22 نونبر 2018.
وكان آخر اجتماع لمجلس وزراء خارجية دول الاتحاد المغاربي جرى في تونس في ماي 2016.
وكان الملك محمد السادس دعا الجزائر في 6 نوفمبر 2018 بمناسبة الذكرى 43 للمسيرة الخضراء، إلى "حوار (...) مباشر)" من خلال "إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور" على أن تقدم الجارة "مقترحات ومبادرات".
وأعلنت الجزائر، التي لم ترد بشكل رسمي على العرض المغربي، أنها "أخطرت رسميا الأمين العام لاتحاد المغرب العربي" من أجل تنظيم "اجتماع مجلس وزراء الخارجية في أقرب وقت ممكن" بحسب بيان للخارجية الجزائرية.
وأضاف البيان أن "هذه المبادرة تندرج ضمن القناعة الراسخة للجزائر التي أعربت في عديد المرات عن ضرورة الدفع بمسار الصرح المغاربي وبعث مؤسساته".
وأشارت الخارجية إلى أن "بعث اجتماعات مجلس الوزراء، بمبادرة من الجزائر، قد يؤدي (...) إلى تنشيط المكونات الأخرى للاتحاد".
كم أنها تأتي امتدادا لتوصيات القمة الاستثنائية الأخيرة للاتحاد الإفريقي بإثيوبيا حول الإصلاح المؤسساتي ودور المجموعات الاقتصادية الإقليمية في مسار اندماج الدول الإفريقية".