الخميس 21 فبراير 2019
خارج الحدود

كانت تنتظره 99 عاما حبسا لكن صورة "سيلفي" أنقذته

كانت تنتظره 99 عاما حبسا لكن صورة "سيلفي" أنقذته صورة من الأرشيف

أنقذت صورة سيلفي شابا أمريكيا من عقوبة الحبس لفترة تصل لـ 99 عاما، بعدما ألقي القبض عليه بتهمة التعرض لصديقته السابقة.

وبدأت أحداث القصة عندما قدمت شابة دعوى قضائية بتهمة تعرض صديقها السابق لها، واتهمته بضربها بالسكين ومحاولة قطع وريد يدها، بحسب موقع "KVUE"، لتقوم الشرطة بولاية تكساس الأمريكية بإلقاء القبض على الشاب كريستوفر بريكوبيا، وإيداعه في السجن. وطالبت بعدها جهة الادعاء بحبس بريكوبيا 99 عاما، لتقوم عائلته بدفع الكفالة التي طالبت بها المحكمة، والتي وصلت لـ 150 ألف دولار.

بعدها قام الشاب الأمريكي بإثبات براءته، حيث قدم عددا من الأدلة للشرطة على براءته، ومنها صورة سيلفي في المكان الذي تناول فيه العشاء، والذي يبعد عن منزله 65 كيلومترا بالإضافة للزمان، حيث قام بتحديد الموقع الجغرافي على "فيسبوك".

الصور التي قدمها الشاب للشرطة كانت دليل براءته، حيث اقتنعت السلطات المحلية ببراءته.

وحسب الموقع الذي نشر الخبر، تبين لاحقا بأن الفتاة قد اخترعت هذه القصة من أجل الانتقام من صديقها السابق.