الأربعاء 14 نوفمبر 2018
خارج الحدود

الصراع الروسي الأمريكي ينتقل إلى حد مقارنة سيارتي بوتين وترامب..

الصراع الروسي الأمريكي ينتقل إلى حد مقارنة سيارتي بوتين وترامب.. سيارتا دونالد ترامب و فلاديمير بوتين

أدلى وزير الصناعة والتجارة الروسي، دينيس مانتوروف، بحديث صحفي لوكالة "نوفوستي" الروسية، موضحا الفرق بين السيارتين الرئاسيتين لبوتين وترامب.

وحول ذلك قال مانتوروف، إن الرئيس الأمريكي يستخدم الآن سيارة "كاديلاك 1" وتسمى بـ "الوحش"، ورثها ترامب عن الرئيس السابق باراك أوباما، بينما اعترف الأمريكيون أنفسهم بأن ليموزين الرئيس الروسي أطول وأعلى وأكبر حجما من سيارة الرئيس الأمريكي.

وتساءل الوزير الروسي"إن الاختلاف المبدئي بين سيارتي "أوروس" (النسخة التجارية من سيارة كورتيج الرئاسية الروسية) وسيارة كاديلاك الأمريكية هو أن السيارة الرئاسية الأمريكية صممت على أساس منصة خاصة ثقيلة، وليست كخط إنتاج صناعي، بحيث تنتج السيارة على دفعات، بمعنى أن السيارة الروسية نتاج مشروع لسيارة تنتج في مصنع، وتباع لكل من يريد أن يشتريها، عكس الأمريكية المخصصة لشخص واحد فقط".

وبحسب وزير الصناعة الروسي، فإن أي سيارة تُنتج بهدف الإنتاج الصناعي، لابد وأن تتصف بجمال وملامح متوازنة.

يذكر أن ماركة "أوروس" هي العلامة التجارية التي اختارها مشروع "كورتيج"، بصفته أسرة من السيارات الفاخرة (السيدان وهاتشياك والستيشن وميني فان وكروس) لكبار المسؤولين في الدولة الروسية.