الاثنين 18 يونيو 2018
اقتصاد

مجموعة القرض الفلاحي للمغرب تطلق "البزطام الإلكتروني".. للأداء عبر الهاتف المحمول

مجموعة القرض الفلاحي للمغرب تطلق "البزطام الإلكتروني".. للأداء عبر الهاتف المحمول عبد المنعم دينيا
بعد إطلاقها للرابط الرقمي relais digital، وهو تصور لوكالة بخدمات بنكية سهلة الولوج لغالبية المواطنين، والوكالة الذكيةsmart agence ، وهي من الجيل الجديد للوكالات الرقمية التي تضم فضاءات تفاعلية، ها هو تطبيق "البزطام الإلكترونيBeztam -E '' يأتي اليوم لإغناء العرض الرقمي لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب.
ويندرج إطلاق التطبيق الذي أعلنته المجموعة البنكية خلال ندوة صحفية، يوم الاثنين 11 يونيو 2018 بالدار البيضاء، في إطار المشروع الوطني المتعلق بالأداء عبر المحمول الذي تشجعه السلطات النقدية والذي يسعى إلى الإدماج المالي، ودمقرطة عمليات الأداء، كما أنه يأتي ليؤكد التزام مجموعة القرض الفلاحي للمغرب بالاستراتيجية الوطني للإدماج المالي.
وأوضح عبد المنعم دينيا، المدير العام المساعد، لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب، أن هذا الحل الوطني للأداء بالهاتف المحمول يسعى إلى دمقرطة عمليات الأداء. وهي خطوة أولى للإدماج المالي، وخاصة بالنسبة للأشخاص غير المتعاملين مع الأبناك، ويهدف في النهاية إلى استبدال استخدام النقود، وامتصاص جزء مهم من النقد المتداول. ونطمح بمجموعة القرض الفلاحي للمغرب إلى تبوء حصة مهمة في هذه السوق الوطنية للأداء عبر الهاتف التي هي في طور النضج، ويقدر بنك المغرب رقم معاملات هذا القطاع ب400 مليار درهم في السنة. وهذا المشروع موجه أساسا للأشخاص الذين لا يستعملون البطائق الإلكترونية والأداء الإلكتروني''.
من مزايا مشروعنا "البزطام الإلكتروني"، يضيف عبد المنعم دينيا، أنه يمكن من تحويل الأموال بين الأشخاص من هاتف محمول إلى آخر بطريقة آمنة ومرنة، وإجراء عمليات الأداء لدى أصحاب المتاجر، أداء الفواتير وتعبئة الهاتف والديون العامة، إجراء عمليات سحب بدون بطاقة في أجهزة الصرف الآلي للقرض الفلاحي للمغرب. وتماشيا مع مهمته كفاعل مالي يعمل على إدماج العالم القروي، يبتكر القرض الفلاحي عبر هذا التطبيق لتوزيع مساعدات الدولة للعالم الفلاحي. وهكذا، لن يكون على الفلاح منذ اليوم أن ينتقل إلى الوكالة البنكية ليستفيد من مساعداته، إذ يمكنه التصرف فيها لإجراء أداءاته مباشرة انطلاقا من البزطام الإلكتروني''.
يمكن تحميل البزطام الإلكتروني المتوفر باللغتين العربية والفرنسية على أبستور وبلايستور وكذلك في مختلف نقاط البيع لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب (الوكالات والوكالات المتنقلة) للحصول على مساعدة خاصة لتحميل التطبيق واستخدامه.
وهذا التطبيق لا يستهدف فقط زبناء مجموعة القرض الفلاحي للمغرب، بل يتوجه أيضا إلى الزبناء غير المتعاملين مع الأبناك حيث يوفر لهم إمكانية إجراء مختلف معاملاتهم بفضل البطاقة المسبقة الدفع للقرض الفلاحي للمغرب.
ويقدم لمستعمليه تدبيرا ميسرا ومؤمنا لمختلف معاملاتهم ومتابعة مسارها، خاصة بفضل:
طريقة استعمال مبسطة تسمح باستخدام هذا الحل من طرف جميع فئات الزبناء، مع القدرة على المصادقة على التطبيق عن طريق بصمة رقمية تضمن الولوج السهل والسريع إلى الخدمات المعروضة، وإمكانية إجراء مختلف عمليات الأداء وتحويل الأموال عن طريق مسح بسيط لرمز الاستجابة السريعة، وبيانات فورية ومراجعات مجانية لتذاكر الأداء الإلكترونية (حسب كل عملية أداء على حده). وتحديد الموقع الجغرافي لأصحاب المتاجر وأجهزة الصرف الآلي.