الأحد 16 يونيو 2019
اقتصاد

التأمين المصرفي..الشبح الذي يقض مضجع زبناء الأبناك‎

التأمين المصرفي..الشبح الذي يقض مضجع زبناء الأبناك‎ بنك المغرب
تكشف المعطيات التي حصلت عليها " الوطن الآن " أن العديد من الزبناء يعانون من عدم تسليمهم وثيقة التأمين عن القرض السكني من طرف العديد من المؤسسات البنكية التي تتحول إلى وسيط بين الزبناء وشركات التأمين، واذا كانت شركات التأمين تسلم للزبناء وثيقة تثبت استفادته من التأمين فإن الأبناك لا تمكن زبنائها من أي وثيقة تتبث استفادته من التأمين عن القرض السكني، وهو ما يجهل الغموض التام سيد الموقف، حيث لا يتمكن الزبون من معرفة أدنى التفاصيل المتعلقة بعقد التأمين المصرفي ولا أي شيء يهم التزامات المؤمن والمؤمن له، وهو الأمر الذي بات يفرض تدخلا عاجلا من طرف الهيئة الوطنية لمراقبة التأمينات والاحتياط الإجتماعي لفرض تطبيق القانون ولحماية الزبناء بتميكنهم من العقدة النموذجية والشروط الخاصة للتأمين ومن وصولات نظير الاقتطاعات البنكية المتعلقة بالتأمين عن القرض السكني.