الخميس 15 نوفمبر 2018
سياسة

هذا ما تقتطعه الدولة من ضرائب المواطنين لتحوله إلى خزينة "البيجيدي" كل سنة

هذا ما تقتطعه الدولة من ضرائب المواطنين لتحوله إلى خزينة "البيجيدي" كل سنة الوزير عبد القادر اعمارة

في كل يوم تقتطع من ضرائب المغاربة 35 ألف درهم لتحول إلى حساب حزب العدالة والتنمية (تحديدا 35616 درهما يوميا)، أي أن مجموع ما تخصمه الدولة من ضرائب المواطنين تسلمه لحزب المصباح يبلغ سنويا 13 مليون درهم.

هذا ما يستشف من التقرير المالي الذي قدمه الوزير عبد القادر اعمارة، أمين مال حزب "لامبا"، في المؤتمر الثامن للحزب الذي انعقد يوم السبت 9 دجنبر 2017 بالرباط. اعمارة كشف أن مجموع الدعم الذي منحته الدولة للحزب في السنوات الخمس الأخيرة (2012 _2017) بلغ 65 مليون درهم.

الوزير القيادي في الحزب بين أيضا أن مجموع موارد الحزب خلال هذه الفترة بلغت 119 مليون درهم، في حين وصلت النفقات إلى 110 مليون درهم، بشكل سمح لحزب المصباح تحقيق فائض قيمته 9 ملايين درهم.

للإشارة، فإن متوسط مداخيل حزب المصباح كل عام تصل إلى 24 مليون درهم. أي بالإضافة إلى دعم الدولة السنوي، فإن 11 مليون درهم الإضافية يحصل عليها حزب العدالة والتنمية من اقتطاعات على تعويضات منتخبيه وعلى تبرعات أخرى لم يكشف عن مصدرها الوزير اعمارة.