السبت 28 يناير 2023
خارج الحدود

صحيفة بلغارية تسلط الضوء على جهود المغرب من أجل السلم

صحيفة بلغارية تسلط الضوء على جهود المغرب من أجل السلم رئيس بلغاريا السابق، بيتار ستويانوف
خصصت الصحيفة البلغارية "ستاتدارت نيوز"، الجمعة 25 نونبر 2022، مقالا سلطت فيه الضوء على جهود المملكة من أجل السلم، مبرزة أهم الأحداث التي ميزت أشغال المنتدى العالمي التاسع للأمم المتحدة لتحالف الحضارات، الذي نظم من 22 إلى 23 نونبر 2022 بفاس.

 هكذا، اهتمت اليومية باستقبال الملك محمد السادس، يوم الأربعاء بالرباط، للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، وكذا بتصريحات مسؤولين شاركوا في هذا المنتدى الدولي.

 وأوضحت النسخة الإلكترونية لـ(ستاتدارت نيوز)، نقلا عن بلاغ للديوان الملكي نشر عقب الاستقبال الملكي، أن السيد غوتيريس أعرب عن امتنانه لجلالة الملك لنجاح المنتدى التاسع لتحالف الحضارات.

 وأضاف المصدر أن غوتيريس أشاد كذلك بالالتزام الدائم للملك من أجل النهوض بقيم الانفتاح، والتسامح، والحوار واحترام الاختلافات، مسجلا "المساهمة البناءة والثابتة" للمملكة من أجل حفظ السلام وتوطيده.

 من جهة أخرى، أشارت الصحفية إلى أنه تم، خلال الاستقبال الملكي، التطرق إلى قضية الصحراء المغربية على ضوء القرار 2654 الذي صادق عليه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في 27 أكتوبر 2022، معتبرة أن هذا القرار يأتي ردا على رفض الجزائر الانضمام إلى العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة، حيث "يواصل النظام الجزائري التظاهر بأنه مجرد مراقب في النزاع".

 بهذا الخصوص، اهتمت اليومية البلغارية بالموقف الثابت للمغرب لتسوية هذا النزاع الإقليمي على أساس مبادرة الحكم الذاتي في إطار السيادة والوحدة الترابية للمملكة.

 وفيما يتعلق بأشغال المنتدى العالمي التاسع للأمم المتحدة لتحالف الحضارات، أشارت (ستاتدارت نيوز) إلى أن الممثل السامي لتحالف الحضارات التابع للأمم المتحدة، ميغيل أنخيل موراتينوس، افتتح التظاهرة برفض النظرية الشهيرة لعالم السياسة صامويل هنتنغتون، التي تعتبر الاختلافات الثقافية والدينية هي القوى الدافعة للصراعات الدولية المستقبلية.

 وأضافت الصحيفة أن الأمين العام للأمم المتحدة أشار، من جانبه، إلى سياق دولي قاتم، حيث سلط الضوء على التفاوتات الوطنية والعالمية في الثروات، وكذا الصراعات الدولية مثل الحرب المستمرة في أوكرانيا. كما اهتمت اليومية بمداخلات وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، وكاتبة الدولة للتعاون الدولي بإسبانيا، بيلار كانثيلا رودريغيث، خلال افتتاح منتدى فاس.

 وسجلت اليومية أن هذه التظاهرة عرفت مشاركة رئيس بلغاريا السابق، بيتار ستويانوف، الذي تمت دعوته لافتتاح المائدة المستديرة حول موضوع "صياغة عقد اجتماعي جديد: مكافحة التمييز والتعصب على أساس الدين أو المعتقدات، بالاعتماد على حقوق الإنسان".