الجمعة 3 فبراير 2023
كتاب الرأي

زهور: لهذه الأسباب لديّ أمل وتفاؤل بقرب تحقيق مطلب ترسيم السنة الأمازيغية  

زهور: لهذه الأسباب لديّ أمل وتفاؤل بقرب تحقيق مطلب ترسيم السنة الأمازيغية   الحسن‭ ‬زهور،‭ ‬رئيس رابطة‭ ‬”تيرّا”‭ ‬للكتّاب‭ ‬بالأمازيغية
يؤكد‭ ‬الحسن‭ ‬زهور،‭ ‬رئيس رابطة‭ ‬”تيرّا”‭ ‬للكتّاب‭ ‬بالأمازيغية،‭ ‬أن‭ ‬الأمازيغية‭ ‬متعدّدة‭ ‬الأبعاد‭ ‬فهي‭ ‬تمثّل‭ ‬هوية‭ ‬المغاربة‭ ‬وشمال‭ ‬أفريقيا،‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬مرتبطة‭ ‬بهذه‭ ‬الأرض‭. ‬والحديث‭ ‬عن‭ ‬الأمازيغية‭ ‬هو‭ ‬تعبير‭ ‬عن‭ ‬التّاريخ‭ ‬والحضارة،‭ ‬مما‭ ‬يجعل‭ ‬مسألة‭ ‬ترسيم‭ ‬رأس‭ ‬السنة‭ ‬الأمازيغية‭ ‬ضرورة‭ ‬ملحّة،‭ ‬مع‭ ‬أملي‭ ‬وتفاؤلي‭ ‬بقرب‭ ‬تحقيق‭ ‬هذا‭ ‬المطلب‭ ‬رغم‭ ‬التّأجيل‭.‬
‮ ‬
وشدّد‭ ‬زهور‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الحركة‭ ‬الأمازيغية‭ ‬كانت‭ ‬تنادي‭ ‬منذ‭ ‬ستينيات‭ ‬القرن‭ ‬الماضي‭ ‬بالإعتماد‭ ‬على‭ ‬البعد‭ ‬الإفريقي‭ ‬والبعد‭ ‬اليهودي،‭ ‬حيث‭ ‬ظهرت‭ ‬إيجابيات‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬البعد‭ ‬الأول‭ ‬منذ‭ ‬سنة‭ ‬2000‭ ‬نظرا‭ ‬لكون‭ ‬المغرب‭ ‬صار‭ ‬بوابة‭ ‬إفريقيا‭ ‬وتميزه‭ ‬كذلك‭ ‬بالإنفتاح‭ ‬وتعدّد‭ ‬الديانات‭.‬ فالسنة‭ ‬الأمازيغية‭ ‬تعبّر‭ ‬عن‭ ‬هويتها،‭ ‬وتعدّ‭ ‬وسيلة‭ ‬من‭ ‬وسائل‭ ‬تنمية‭ ‬البلاد‭ ‬رغم‭ ‬الصعوبات‭ ‬الإقتصادية‭ ‬والمشاكل‭ ‬المعترضة،‭ ‬بالنظر‭ ‬لكون‭ ‬الثّقافة‭ ‬عامل‭ ‬تنمية‭. ‬كما‭ ‬أن‭ ‬الإحساس‭ ‬بالهوية‭ ‬والثّقافة‭ ‬يعطي‭ ‬نتائج‭ ‬إيجابية‭ ‬عكس‭ ‬الإنسلاخ‭ ‬الذي‭ ‬يؤدّي‭ ‬إلى‭ ‬النّفور‭ ‬والهجرة‭ ‬إلى‭ ‬الشرق‭ ‬أو‭ ‬الغرب‭.‬
وجوابا‭ ‬عن‭ ‬سؤال‭ "سيرب سافنأ" ‬وأسبوعية‭ ‬”الوطن‭ ‬الآن”‭ ‬من‭ ‬يتحمل‭ ‬مسؤولية‭ ‬هذا‭ ‬التعثر؟،‭ ‬أوضح‭ ‬الكاتب‭ ‬الأمازيغي‭ ‬زهور‭ ‬أن‭ ‬”الكلّ‭ ‬يتحمل‭ ‬المسؤولية،‭ ‬وتحديدا‭ ‬صاحب‭ ‬القرار‭ ‬السّياسي،‭ ‬علما‭ ‬أن‭ ‬الحكومات‭ ‬السّابقة‭ ‬المتعاقبة‭ ‬وكذا‭ ‬الحالية‭ ‬مطالبة‭ ‬بالتدخل‭ ‬قصد‭ ‬إقرار‭ ‬رأس‭ ‬السنة‭ ‬الأمازيغية‭ ‬عطلة‭ ‬رسمية‭ ‬ومؤدّى‭ ‬عنها،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬سيؤثّر‭ ‬إيجابا‭ ‬على‭ ‬الشعب‭ ‬وعلى‭ ‬التّنمية،‭ ‬على‭ ‬اعتبار‭ ‬أن‭ ‬الهوية‭ ‬رافعة‭ ‬من‭ ‬رافعات‭ ‬التّنمية‭ ‬في‭ ‬البلاد،‭ ‬وفق‭ ‬تعبيره‭.