الأربعاء 27 أكتوبر 2021
مجتمع

بني يخلف: المحكمة الإدارية تصدر حكما استعجاليا أعاد الأغلبية للأحرار

بني يخلف: المحكمة الإدارية تصدر حكما استعجاليا أعاد الأغلبية للأحرار عامل المحمدية مطالب بتصحيح الوضع الإنتخابي ببني يخلف وفق ماينص عليه القانون
عاشت منطقة بني يخلف (اللويزية)، التابعة لعمالة المحمدية، فصولا مثيرة تسبب فيها رئيس المكتب الإنتخابي بالدائرة 19، بحيث لم يطبق القانون بالشكل المنصوص عليه. 

النتائج النهاية بهذا المكتب سجلت التساوي بين مرشحي الإستقلال والأحرار(كل واحد معه مرشحة). وبدلا من إعلان مرشح الأحرار والمرشحة التي معه لكونه الأصغر سنا (وفق ماينص عليه القانون) ، أعلن مرشح الإستقلال والمرأة المرشحة معه، معتمدا مسطرة غير سليمة والقاضية بمنح الفوز الأكبر سنا. 

ومباشرة بعد ذلك تعالت احتجاجات مرشحي الأحرار ومناصريهم من سكان جماعة بني يخلف. فيما سارع مسؤولو حزب الأحرار إلى وضع شكاية بالمحكمة الإدارية بالبيضاء تم تعزيزها بالمحاضر والقرارات المتخذة. وهكذا أصدرت ذات المحكمة وفق حكم استعجالي( تتوفر "أنفاس بريس" على نسخة منه )، بإعلان مرشح الأحرار والمرشحة التي معه باللائحة الإنتخابية بالدائرة الإنتخابية 19 فائزين،  وتم إلغاء فوز مرشحي الإستقلال.  

هذا الحكم وضع السلطة المحلية في موقف صعب ستكون له تبعات سلبية بسبب خرق القوانين الإنتخابية، والدعوة لإنتخاب مجلس بني يخلف، حيث تمت عملية الإنتخابات ليلا وهو ما يعتبر خرقا. اليوم، وبعد تصحيح المحكمة الإدارية لما تم اقترافه من أخطاء، فإن السلطات الإقليمية بالمحمدية مطالبة بتصحيح الوضع والدعوة لانتخابات جديدة خاصة بتكوين المجلس الجديد لجماعة بني يخلف، حيث اصبحت كفة الأحرار حاليا متفوقة ب16 مستشارا مقابل 14 آخرين من حزب الإستقلال.