السبت 24 يوليو 2021
مجتمع

ناظر أوقاف مكناس يطلب إعفاءه من مهامه..والسبب ؟

ناظر أوقاف مكناس يطلب إعفاءه من مهامه..والسبب ؟ وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
علمت جريدة "أنفاس بريس" من مصادر خاصة أن ناظر أوقاف مكناس طلب إعفائه من مهامه بعد مجموعة من محاولات ثنيه عن التراجع عن تقديم طلب الإعفاء إلى وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.
وذكرت المصادر أن الناظر تعرض في الآونة الأخيرة لضغوط كبيرة بسبب على خلفية ملف " العقار الحبسي" بمنطقة سيدي بوزكري وتمسكه بتفعيل الأحكام القضائية الصادرة ضد بعد المقاولات بالمنطقة الصناعية، ناهيك عن حالة الشذ والجذب التي عرفها ملف التسوية العقارية للمنطقة الصناعية، وتنامي البناء العشوائي وهو الأمر الذي وقفت عليه لجان تابعة للنظارة بمنطقة سيدي بوزكري وقدمت بشأنه مراسلة رسمية لعامل مكناس، فضلا عن إقصاء العديد من المستفيدين من عملية توزيع البقع السكنية، الأمر الذي تسبب في عودة الإحتجاج إلى المنطقة، ولم تستبعد المصادر  أن تكون الضغوط التي مارستها  " جهات نافذة " وراء قرار الناظر تقديم طلب إعفائه.
وكان رئيس جمعية المستقبل للتنمية البشرية قد نشر إقرارا بأن جميع الشكايات التي وقعتها جمعيته كانت بإيعاز من شخصية نافذة بمنطقة سيدي بوزكري ومسؤول رفيع المستوى، مضيفا بأن هذين الشخصين أوهماه بأن ناظر الأوقاف بمكناس هو من يعيق تسليمهم القطع الأرضية المخصصة لهم في إطار الإتفاقية التي وقعتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية مع عدد من الأطراف بتعليمات ملكية.