الخميس 29 يوليو 2021
جالية

التويمي: البلاغ الملكي رسالة عميقة للذين أرادوا استغلال هذه الظروف لتحقيق أرباح خيالية

التويمي: البلاغ الملكي رسالة عميقة للذين أرادوا استغلال هذه الظروف لتحقيق أرباح خيالية أنور التويمي، رئيس المجلس الاستشاري المغربي الدانماركي

استقبل المجلس الاستشاري الدانماركي المغربي بكل فرحة وسعادة البلاغ الملكي اليوم، والاهتمام الخاص والشخصي الذي يوليه الملك بشؤون رعاياه أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج وبرعايته الفعلية لاستقبال أفراد الجالية التي أبدت في الآونة الأخيرة حبها وعمق انتمائها للوطن، خصوصا في هذه الظروف الحرجة التي يمر بها العالم.

 

كما أننا في المجلس الاستشاري الدانماركي المغربي ننوه بالتوجيهات والتعليمات الملكية إلى كل الفاعلين من أجل الحرص على حسن استقبال مغاربة المهجر وإيجاد حلول تتناسب مع التطلعات الراهنة لمغاربة العالم، خصوصا خلال زيارتهم لبلدهم الأم وسبل تعزيز وتسهيل عودتهم لأرض الوطن بأثمنة مناسبة ومعقولة تكون في متناول الجميع وتوفير العدد الكافي للرحلات البحرية والجوية، لتمكين مغاربة المهجر من زيارة وطنهم وصلة الرحم مع أهلهم وذويهم.

 

كما أن لهذا البلاغ، حسب اعتقادي، دلالات عميقة موجهة لكل الفاعلين الذين أرادوا استغلال هذه الظروف لتحقيق أرباح خيالية دون التفكير في عجلة الاقتصاد الوطني التي تحركها الجالية المغربية عند تواجدهم في أرض الوطن. ويبرهن البلاغ كذلك على تفاعل  الملك الدائم مع الأحداث وشؤون رعاياه، ويعبر عن موقف تفاعلي وحاسم منبثق من الاواصر التي تربط الاسرة الملكية الشريفة برعاياها الأوفياء عبر التاريخ.

 

أنور التويمي، رئيس المجلس الاستشاري الدانماركي المغربي