الجمعة 24 سبتمبر 2021
مجتمع

برشيد: إغلاق مركز تصفية الدم بالدروة يُهدد حياة 50 مريض (مع فيديو)

برشيد: إغلاق مركز تصفية الدم بالدروة يُهدد حياة 50 مريض (مع فيديو) إغلاق مركز تصفية الدم بالدروة شكل للمستفيدين من خدماته معاناة متعددة الأوجه

شكل إغلاق مركز تصفية الدم بتراب الدروة، التابعة لنفوذ مدينة برشيد، محنة حقيقية لحوالي 50 مريضا كانوا يستفيدون من خدماته.

 

قرار إغلاق المركز اتخذ من طرف الجمعية المشرفة على تسييره بعد مجموعة من المساعي التي رمت إلى تسريع الإجراءات الإدارية من طرف بعض الإدارات، وذلك لغاية توصل الجمعية بالدعم المادي الذي اعتادت التوصل به من كل من الجماعة الترابية للدروة ومصلحة القسم الاجتماعي بعمالة برشيد في سياق دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية. مما أصبح يفرض البحث عن موارد مالية أخرى قادرة على الحفاظ على التوازنات المالية لذات المركز، والذي يشرف على توفير الخدمات الصحية لحوالي 50 من المرضى.

 

المرضى، اليوم، يعيشون ظروفا صعبة بسبب إغلاق المركز المذكور، لكون الخضوع لعملية تصفية الدم تتطلب إجراءات إدارية معقدة وتتطلب كذلك إمكانيات مالية هامة. ومن أجل حلول لهذا الإشكال، بادرت جمعية "أمل" المشرفة على المركز بمراسلة العديد من المسؤولين الإقليميين والجهويين، قصد إيجاد حل يمكنها من إعادة فتح المركز المذكور...

 

رابط الفيديو هنا