السبت 31 يوليو 2021
سياسة

اليوسفي: قرصنة صفحة القيادية نبيلة منيب أسلوب مدان ومجرم قانونا

اليوسفي: قرصنة صفحة القيادية نبيلة منيب أسلوب مدان ومجرم قانونا عبد اللطيف اليوسفي ونبيلة منيب الأمينة العام للحزب الإشتراكي الموحد
أفادت مصادر متطابقة ل "أنفاس بريس" أن الصفحة الرسمية للدكتورة نبيلة منيب الأمينة العام للحزب الإشتراكي الموحد ومنسقة فيدرالية اليسار الديمقراطي قد تعرضت للقرصنة يوم الأحد 25 أبريل 2021.
في سياق متصل أكد القيادي في الحزب الإشتراكي الموحد عبد اللطيف اليوسفي للجريدة واقعة قرصنة الصفحة الرسمية للأمينة العامة لذات الحزب بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك. مؤكدا على أن الأطر المكلفة بإدارة الصفحة "منهمكون في استرجاعها، ومتابعة خيوط القرصنة لمعرفة الجهة التي اقترفت هذا الفعل الشنيع".
وشدد نفس المتحدث موضحا "على أن فعل القرصنة سلوك مدان، كيفما كانت الجهة التي تلاعبت بصفحة نبيلة منيب، سواء كانت جهة من داخل المغرب أو من خارجه". وأشار عبد اللطيف اليوسفي إلى أن الصفحة "عرفت تلاعبا من طرف جهة مازالت مجهولة، حيث تم بث صورة لا تمت لصلة بنبيلة منيب".

 
 
 
ولم يتهم عبد اللطيف اليوسفي أي جهة بالتحديد حيث قال: " كيفما كانت الجهة التي تقف وراء القرصنة فنحن ندين القرصنة بشدة، فهذا الأسلوب مقيت يروم استهداف الصفحة، والإساءة وتشويه الأشخاص".
وأكد اليوسفي "لن نسكت على هذا الفعل كحزب، وسنعمل على إجلاء الحقيقة والوصول إلى الجهة التي كانت وراء فعل القرصنة كأسلوب مجرم قانونا، سواء أكانوا أطفالا طائشين أو جهة ما لها حسابات معينة مع الحزب ".