الجمعة 23 إبريل 2021
سياسة

لعب الدراري: الوزير الرميد يتراجع عن استقالته !!

لعب الدراري: الوزير الرميد يتراجع عن استقالته !! مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان

كشف عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أن المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، تراجع عن استقالته من الحكومة. وكتب يتيم على حسابه على الفايس بوك" بلغني أن الرميد قد يكون تراجع عن استقالته. كما أن العملية الجراحية التي خضع لها تكللت بالنجاح. ودعا له بالشفاء ليعود إلى موقعه النضالي" .

وارتباطا بذات الموضوع كشف موقع "360" أن الوزير الرميد تراجع عن استقالته التي لم تكن بسبب المرض بقدر ما تعزى لخلاف مع زميله سعد الدين لعثماني رئيس الحكومة، الذي لم يخبره بانعقاد الدورة الاستثنائية للبرلمان للبت في القوانين الانتخابية !.

ويذكر أن الوزير مصطفى الرميد المنتمي لحزب العدالة والتنمية، قدم استقالته لرئيس الحكومة الجمعة 26 فبراير 2021، مؤكدا عدم قدرته على الاستمرار في تحمل اعباء المسؤولية المنوطة به، ملتمسا رفع الاستقالة إلى الملك محمد السادس.  وجاء في رسالة  الاستقالة أنه “نظرا لحالتي الصحية، وعدم قدرتي على الاستمرار في تحمل أعباء المسؤوليات المنوطة بي، فإنني أقدم لكم استقالتي من العضوية في الحكومة، راجيا رفعها إلى الملك”.
 

وسبق ل "أنفاس بريس"  أن تطرقت في خبر سابق للوضع الصحي لمصطفى الرميد وزير الدولة المستقيل المكلف بحقوق الإنسان والعلاقة مع البرلمان، حيث سيجري عملية جراحية السبت 27 فبراير 2021 بالمستشفى الجامعي الدولي محمد السادس بالدار البيضاء، وقد تم إدخاله للمستشفى عشية الجمعة 26 فبراير2021. 

وكان الوزير الرميد قد ظهر في الأشهر الأخيرة في حالة صحية متدهورة، بعدما خضع لعملية جراحية لاستئصال ورمٍ خبيث بالكلى، تم اكتشافه بمناسبة تحاليل فيروس كورونا.