الأربعاء 30 نوفمبر 2022
مجتمع

حراس الأمن الخاص: ارحمنا يا أمزازي من ترهيب مدير التعليم بوجدة

حراس الأمن الخاص: ارحمنا يا أمزازي من ترهيب مدير التعليم بوجدة سعيد أمزازي، وزير التعليم، ومشهد من الوقفة الإحتجاجية لحراس الأمن الخاص بوجدة
احتج حراس الأمن الخاص للمديرية الإقليمية للتعليم بوجدة المنضوون في الإتحاد المغربي للشغل بوجدة، يوم الاثنين 25 يناير2021 على أمام بوابة مديرية التعليم بوجدة، مدعومين ومؤازرين بمختلف المكاتب النقابية للقطاعات المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل؛ بما فيها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وفعاليات سياسية، حيث رفعوا شعارات تصعيدية تندد بالوضعية المزرية لهذه الفئة، وتكشف مدى مسؤولية المدير الإقليمي للتعليم عن هذه الوضعية المقلقة لهذه الفئة، في إشارة منهم إلى تحمله كامل المسؤولية فيما سيترتب عن هذه المأساة والتطورات التي ستفرزها المعركة لاحقا.
وختمت الوقفة الاحتجاجية لحراس الأمن الخاص، بكلمة للمسؤول عن قطاع الأمن الخاص(إ.م.ش)، الذي حمل فيها المسؤولية للمديرية الإقليمية للتعليم والسلطات المحلية معا.
وفي كلمته، أكد مسؤول عن الاتحاد المحلي (إ.م.ش)بوجدة، بأن هذه الوقفة قانونية يضمنها الدستور والقوانين التنظيمية المتعلقة بحرية الاحتجاج وقانونية العمل النقابي، محملا من جهته، مسؤولية الأوضاع الكارثة للأمن الخاص للمدير الإقليمي للتعليم عن تصرفاته اللامسؤولة كترهيبه لحراس الأمن الخاص داخل المؤسسات التعليمية.
هذا، وطالب المحتجون، وزارة التعليم  بالتدخل العاجل قبل فوات الأوان.