الثلاثاء 2 مارس 2021
جرائم

استئنافية مراكش تؤيد الحكم الابتدائي في حق المتابعين في قضية "حمزة مون بيبي"

استئنافية مراكش تؤيد الحكم الابتدائي في حق المتابعين في قضية "حمزة مون بيبي" تهم المتهمين في قضية "حمزة مون بيبي": التشهير والابتزاز و....

أيدت محكمة الاستئناف بمراكش، يوم الاثنين 4 يناير 2021، تأييد الحكم الابتدائي الصادر في حق كل من "س.ج"، المعروفة بلقب "غلامور" و"م.ض" مراسل جريدة إلكترونية وطنية، و"ع.س"، مالك وكالة لكراء السيارات.

 

يذكر أن الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية، قضت بمتابعة المتهمين الثلاثة بالتهم المنسوبة إليهم في قضية حسابات التشهير والابتزاز الوهمية المشهورة باسم "حمزة مون بيبي"، والحكم عليهم بسنتين حبسا نافذا وغرامة 10.000 درهم لكل واحد منهم، مع أدائهم تعويضا مدنيا بالتضامن حدد في 100 ألف درهم لسهام بادة المعروفة بسلطانة ومثلها لمصطفى ماهر مسير أحد الفنادق المصنفة بأكادير، ومثلها ليلى الموانع، و50 ألف درهم لنور الدين الغرابي الملقب بنيبا، ومثلها لمحمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان، فيما قضت المحكمة بعدم الاختصاص بالنسبة للمشتكية سعيدة شرف والمركز الوطني لحقوق الإنسان.

 

المتهمون رهن الاعتقال بالمركب السجني لوداية، طبقا لفصول المتابعة بجنح "توزيع ادعاءات كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص والتشهير بهم، والتهديد بإفشاء أمور شائنة، ودخول نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال، والنصب".