الجمعة 22 يناير 2021
فن وثقافة

بطلة فيلم "سيغا" فضيلة الهامل: هذا ردي على ما اتهمتني به شرذمة البوليساريو

بطلة فيلم "سيغا" فضيلة الهامل: هذا ردي على ما اتهمتني به شرذمة البوليساريو الممثلة فضيلة الهامل مع مشهد من الفيلم أثناء التصوير

ردا على وابل السب والشتم والتهديد الذي تعرضت له الممثلة المغربية، فضيلة الهامل، بطلة الفيلم المطول "سيغا" لمخرجه ربيع الجوهري، عبرت بكل ثقة على أنها من أصول صحراوية مغربية، وتعتز بانتمائها لتربة ورمال الوطن، وتحب بلدها المغرب وتدعمه بكل الطرق والوسائل المشروعة وعلى جميع المستويات.

 

وقالت الممثلة فضيلة الهامل بأنها ليست خائنة لوطنها ولبلدها المغرب، مثلما يدعي الانفصاليون من خلال هجومات عناصر البوليساريو عليها، عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي يتمترسون في كواليسها المظلمة؛ مدافعة عن مغربيتها، ومغربية الصحراء ردا على شرذمة البوليساريو بالقول: "عن أي وطن تتحدثون؟ الصحراء مغربية وأنا مغربية في وطني"؛ مؤكدة على أن "وطنها المغرب، وتفتخر كونها صحراوية مغربية، وأنها لا تأبه بتلك التهديدات الجبانة من وراء مواقع التواصل الاجتماعي".

 

وحسب متابعة "أنفاس بريس" فلازالت الممثلة فضيلة الهامل تتعرض لهجومات دنيئة ومنحطة في الأسلوب، والتي تعكس مستوى السلوك المنحرف لأخلاق شرذمة الانفصاليين.

 

وكانت بطلة فيلم "سيغا" قد تعرضت لوابل من السب والشتم والتخوين والتهديد بالقتل من طرف عناصر من البوليساريو على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك وأنستغرام)، حيث كتبت تدوينة  تدعم فيها  القوات المسلحة الملكية، وتؤكد من خلالها على  مغربية الصحراء، وهو ما أغاض شرذمة عناصر من  البوليساريو .

 

للتذكير فإن قصة وسيناريو الفيلم المطول "سيغا"، التي لعبت فيه الممثلة فضيلة الهامل دور البطولة، يروي الروابط المتينة بين سكان الشمال والجنوب، وكيف أنه من الصعب تفرقة الأمازيغي عن العربي، فجيوش المقاوم الشيخ ماء العينين مثلا معظمها كان من قبائل سوس الأمازيغية، بل تتخلل مناطق الصحراء قبائل أمازيغية والدليل هو أسماء الأماكن بما فيها "تندوف" والتي تعني "برج المراقبة" باللغة الأمازيغية...

 

ويقول ربيع الجوهري، مخرج فيلم "سيكا" إن الفيلم: "هو تأويلي الشخصي لمقولة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، حينما قال بإحدى خطبه أن "قضية الصحراء هي قضية وجود وليست حدود"، فلقد أثارتني هذه المقولة بحكمتها وعمقها و تلخيصها لهذا الصراع الاستعماري المفتعل. مضيفا بأن الفيلم "محاولة مني لترجمة هذه المقولة الحكيمة على شكل صور إبداعية، أو بالأحرى أعطتني هذه المقولة إلهاما قويا أخذني في رحلة البحث عن قضية الوجود هذه المرتبطة بالصحراء المغربية".