الأربعاء 30 نوفمبر 2022
فن وثقافة

عيد المسيرة الخضراء... أول حفل فني حضوري بفاس في ظل جائحة كوفيد 19

عيد المسيرة الخضراء... أول حفل فني حضوري بفاس في ظل جائحة كوفيد 19 جانب من الحفل
احتفاء بذكرى عيد المسيرة الخضراء، نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين حفلا خاصا بحضور وزير التربية الوطنية، ووالي ولاية فاس ـ مكناس، وكذا شخصيات مدنية وعسكرية بمركب سيدي محمد بن يوسف بمدينة فاس.
وقد أشرف على الحفل الفنان سمير بحاجين الذي اعتبر الحدث "أول تظاهرة فنية من نوعها التي عرفت مشاركة فنانين بعد توقيف دام لأكثر من سبعة أشهر للتظاهرات الفنية بسبب جائحة كوفيد 19 "
واحتراما للبروتوكول الصحي، فقد اقتصر الحفل على عدد قليل من الجمهور، داخل الفضاء المفتوح والتاريخي سيدي محمد بن يوسف، ( مسافة الأمان، و ارتداء الكمامة). نفس الشروط الوقائية طبقتها الفرقة الموسيقية والمجموعة الصوتية التي أحيت هذا الحفل، (المجموعة الجهوية للتربية الموسيقية والتي تضم مجموعة من أساتذة مادة التربية الموسيقية بجهة فاس ـ مكناس وكذا المجموعة الصوتية الخاصة بالتلميذات والتلاميذ الدارسين لهذه المادة).
واعتبرت مصادر جريدة "أنفاس بريس" أن الحفل يندرج في إطار تحفيز الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لمادتي "التربية الموسيقية والتربية التشكيلية وتثمينا منها لأهميتهما في منظومتنا التربوية، ودورهما في تنشيط الحياة المدرسية وفي صقل مواهب التلميذ المغربي وتكوين شخصيته".
وأضافت نفس المصادر بأن الأنشطة المتميزة (عن بعد) التي عرفتها فترة الحجر الصحي أنتجت ما يزيد عن ثلاثين عملا موسيقيا تربويا، وإحياء سهرة افتراضية الأول من نوعها خاصة بعيد الفطر، والمشاركة الوازنة في الأوبريت الوطنية أبطال التحدي، بالإضافة إلى إقامة معرض افتراضي خاص بالفنون التشكيلية تم عرضه في هذا الحفل، فضلا عن عرض مجموعة لوحات فنية وطنية من أداء المجموعة الجهوية للتربية الموسيقية برئاسة الفنان سمير بحاجين وتوزيع الفنان سعيد الصنهاجي.
العديد من مواهب الأطفال بالجهة ساهمت في فقرات حفل عيد المسيرة الخضراء، حيث استمتع الحضور في صنف الغناء بنجوم برنامج ذفويس كيدز ( النجم سامي الشرايطي ابن مدينة تازة) الذي أدى باحترافية عالية رائعة "عيشي يا بلادي للفنان محمود الإدريس". وغنت (النجمة عفراء الدحموني ابنة مدينة فاس) أغنية "نسم علينا الهوى للمطربة فيروز".
موسيقيا أدى (الموهبة نبيل بن سليمان) مقطوعة موسيقية في العزف على آلة البيانو استحسنها الجمهور، الذي تفاعل مع مشاركة سفيرة القراءة بالجهة بطلة تحدي القراءة العربي مريم أمجون التي شاركت في تنشيط الحفل إلى جانب الإعلامي سمير.
و من بين فقرات الحفل تم تقديم أول عرض (لأوبريت نعيش معا) وهي أوبريت متشبعة بقيم المواطنة والعيش المشترك، وهي من كلمات الدكتور أحمد الصمدي وتوزيع الفنان سعيد الصنهاجي وفكرة وإنتاج الفنان سمير بحاجين بدعم من منظمة اليونسكو.
تجدر الإشارة إلى أن الحفل تخللته كذلك فقرة تخص عرض المشاريع التي أنجزتها أكاديمية فاس ـ مكناس.