الخميس 21 أكتوبر 2021
مجتمع

كفاءات تاونات تترافع من أجل تثنية الطريق رقم 8 الرابطة بين فاس وتاونات

كفاءات تاونات تترافع من أجل تثنية الطريق رقم 8 الرابطة بين فاس وتاونات صورة جماعية لأعضاء منتدى كفاءات إقليم تاونات
عقد منتدى كفاءات إقليم تاونات لقاء مع امحند العنصر رئيس مجلس جهة فاس مكناس، وذلك يوم الأربعاء 4 نونبر 2020.
وحسب بلاغ توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه، فإن هذا اللقاء كان في إطار تتبع مشروع تثنية الطريق رقم 8 الرابطة بين فاس وتاونات. 
 في هذا اللقاء أعطى ادريس الوالي المنسق العام لمحة موجزة عن المنتدى وأهدافه والأنشطة والمبادرات التي قام بها في وقت وجيز وعلى رأسها العريضة المطالبة بتثنية الطريق بين فاس وتاونات (73كلم) والتي وقعها 1267 إطارا وشخصية من أبناء وبنات الإقليم الموجودين داخل الوطن وخارجه في ظرف أسبوع فقط.
كما نوه الوالي وشكر كل الأطراف والجهات التي انخرطت إيجابا في هذا المشروع الذي يعتبره سكان إقليم تاونات مشروعا تنمويا بامتياز مشيرا أنه بقي معلقا لأكثر من سبع سنوات، علما أنه كان  مطلبا حيويا لساكنة إقليم تاونات منذ سنوات.
وسجل إدريس الوالي أن المحور الطرقي السالف الذكر عرف تطورا ملحوظا في السنين الاخيرة، حيث تجسدت حركية السير  فيه بمرور ما يزيد عن 7500 عربة يوميا، مع تضاعف العدد أيام الذروة و الأعياد (إلى 15000 عربة في اليوم)، مشيرا أن هذا الوضع ساهم في التسبب في حوادث سير مميتة مع ما يرافقها من مآسي اجتماعية. 
من جهته قدم امحند العنصر رئيس مجلس جهة فاس مكناس عرضا مستفيضا حول المشروع الذي يمتد منذ 2016، والمراحل التي مر منها والإكراهات التي واجهته، مع العلم أن المشروع اعتبر من البداية كبرنامج جهوي للتنمية، بل اعتبر من الأولويات، مذكرا أن الأمر يتعلق بمشروع وطني هام وأن المشروع لا يطرح أي مشكل حاليا مدليا برقم 485 مليون درهم كمساهمة من مجلس جهة فاس مكناس في هذا المشروع الحيوي.
وأبدى الرئيس تفاؤله بإمكانية التسريع بالمشروع خاصة أن كل الشركاء جاهزون للمضي قدما في تحقيق وإنجاز هذا المشروع التنموي خلال 5 سنوات كأكثر تقدير،  مشيرا أن هناك استمرارية للمرفق العام ولا يمكن لأي مسؤول أن يتنصل من التزاماته في هذا الموضوع الذي أصبح الشغل الشاغل للمنتخبين والفاعلين والمجتمع المدني والإعلام والمواطنين بإقليم تاونات وبالجهة.
يذكر أن الوفد الممثل لمنتدى كفاءات إقليم تاونات، كان يتكون من: كمال العمري، نائب برلماني، نائب رئيس جماعة بوعروس-تيسة. وأحمد إكويطع، كاتب عام سابق لوزارة الثقافة، عضو مجلس جهة فاس مكناس. لطيفة اطريشا: كاتبة عامة سابقا لوزارة التعليم العالي. فاطمة مازي إكعيمة: نائبة برلمانية سابقا- طبيبة. عبد الإلاه البوزيدي: رئيس مقاطعة بالرباط سابقا- محامي بهيئة الرباط. إكرام الأزرق: إعلامية دولية معتمدة بالمغرب. سعيد فكاك: مدير مؤسسة الحسن الثاني لنساء ورجال وزارة الصحة. محمد الشرادي: مدير مركزي سابقا بوزارة الصحة-طبيب. عبد السلام الطعيمي، مهندس-مدير شركة بالدار البيضاء. سعيد الغولي، إطار بوزارة الخارجية. 
وتجدر الإشارة أن "منتدى كفاءات إقليم تاونات" الذي تم تأسيسه في منتصف شهر يناير2020 هو عبارة عن شبكة من الشخصيات والأطر والفعاليات المنحدرة من إقليم تاونات، والمتواجدة بالمغرب وفي كل بقاع العالم(وصل عددها الآن أكثر من 500 عضو) بهدف التعارف بين أبناء الإقليم وكذا المساهمة في المرافعة عن قضايا إقليم تاونات والمساهمة في تنميته في جميع المجالات.