الاثنين 8 مارس 2021
اقتصاد

إطلاق "جائزة الشباب المغربي للهندسة المعمارية" لتحفيز المواهب الجديدة

إطلاق "جائزة الشباب المغربي للهندسة المعمارية" لتحفيز المواهب الجديدة الجائزة تهدف إلى تسليط الضوء على الإنجازات المعمارية للمهندسين الشباب

أطلقت المجموعة الإعلامية المتخصصة في الهندسة والعمارة بالمغرب، (أرشيميديا) "جائزة الشباب المغربي للهندسة المعمارية"، (يونغ موروكان ارشيتيكتير أواردز)، وذلك مساهمة منها في الاعتراف بالمستوى العالي للهندسة المعمارية في المغرب.

 

وأشارت المجموعة، في بيان صحفي، يوم الجمعة 7 غشت 2020، إلى أن إطلاق هذه الجائزة، سيسمح للمئات من المهندسين الشباب الذين تقل أعمارهم عن 45 سنة التعريف بأعمالهم على مستوى أوسع عبر وسائل الإعلام الوطنية والدولية. مضيفة أن المهندسين المعماريين الأكثر استحقاقا سيحصلون على جوائز في 32 فئة وكذا جائزتين تهمان مشروع التخرج الدراسي للطلاب المغاربة في المدارس الوطنية والأجنبية.

 

وتضم لجنة تحكيم الجائزة التي يترأسها المهندس المعماري توفيق العوفير، العديد من المختصين من المغرب وإيطاليا وفرنسا. وسيحل مهندس المسرح الكبير للدار البيضاء كريستيان دي بورتزامبارك كضيف شرف بلجنة التحكيم.

 

وفتح باب التسجيل للترشح للجائزة ابتداء من 6 غشت 2020 على موقع المجموعة.

 

والجائزة هي مسابقة تهدف الى تسليط الضوء على الإنجازات المعمارية للمهندسين الشباب لمن تقل أعمارهم عن 45 سنة.

 

وعرف قطاع الهندسة المعمارية في المغرب تغييرات مهمة في السنين الأخيرة، حيث شهد مؤخرا انخفاضا في متوسط عمر الممارسيين لهذه المهنة، بفعل التحاق مئات من الشباب خريجي المدارس المعمارية كل سنة بسوق العمل.