الثلاثاء 7 يوليو 2020
مجتمع

معنويات ساكنة اليوسفية جد مرتفعة نتيجة صفر حالة إصابة بفيروس كورونا

معنويات ساكنة اليوسفية جد مرتفعة نتيجة صفر حالة إصابة بفيروس كورونا مستشفى للاحسناء باليوسفية
اتصلت جريدة "أنفاس بريس" بالمواطن (إ/م) موظف بولاية مراكش والذي كان موضع شك بإصابته بفيروس كورونا كوفيد 19 المستجد، من أجل استجلاء حقيقة الإصابة من عدمها .
وقد أكد (إ/م) للجريدة بأنه كان متواجدا بمدينة اليوسفية بين أفراد أسرته منذ أن أعلنت حالة الطوارئ الصحية ، وكان يباشر عمله عن بعد مثل سائر الموظفين.
وأوضح نفس المتحدث بأنه كان يتناول بعض الأدوية التي تساعد على التنفس ومقاومة نيكوتين التدخين مستغلا فترة رمضان لتنقية رئته من سموم السجائر.
وعن سؤال للجريدة قال "لقد أصبت بإسهال عاد جدا وأحسست بمضاعفات الأدوية التي استعمل، فاتصلت بالطبيب وعرضت عليه الأمر فأوصاني بضرورة الكشف عن مرض كوفيد بمستشفى للاحسناء باليوسفية خصوصا أنني كنت قد سافرت لمدينة مراكش يوم الأربعاء 13 ماي 2020 ، في مهمة عمل بالولاية.. وشك في الأمر "
تجدر الإشارة إلى أن المواطن (إ/م) كان قد وضع نفسه رهن الطاقم الطبي بالمستشفى الإقليمي للاحسناء باليوسفية، حيث تم وضعه تحت الحجر الصحي يوم الجمعة 15 ماي الجاري بعد إرسال عينة للتحليلات المخبرية والتي جاءت نتايجتها يوم الإثنين 18 ماي سلبية حسب تصريح المعني بالأمر.
وقال (إ/م) للجريدة بأن " المندوب الإقليمي و كل الطاقم الطبي والممرضين والتقيين بمستشفى للاحسناء باليوسفية كانوا في المستوى المطلوب في أداء واجبهم المهني، وتعاملوا معي وكأنني بين أفراد أسرتي، منذ أن ولجت للمصحة إلى أن ظهرت نتائج التحاليل المخبرية التي جاءت سلبية والحمد لله، واليوم غادرت المستشفى نحو البيت في سلام وصحة جيدة"
جدير بالذكر أن السلطات الصحية والإدارية كانت قد كشفت عن وجود ثلاثة حالات مشكوك في إصابتها بمسشتفى للاحسناء باليوسفية نهاية الأسبوع المنصرم، من بينهم حالة الموظف (إ/م)، حيث جاءت كل النتائج المخبرية سلبية ويتعلق الأمر بموظف بولاية مراكش وطبيبة ومريض بالقصور الكلوي .