الجمعة 21 فبراير 2020
جرائم

بسبب مضمون أغاني نشرها على اليوتوب... هذا ما حكمت به محكمة العيون مرة أخرى على التلميذ حمزة سباعر

بسبب مضمون أغاني نشرها على اليوتوب... هذا ما حكمت به محكمة العيون مرة أخرى على التلميذ حمزة سباعر التلميذ حمزة سباعر
أصدرت محكمة الاستئناف بالعيون، الخميس 16 يناير 2020 حكمها الإستئنافي القاضي بتخفيض العقوبة الحبسية الصادرة ابتدائيا في حق التلميذ مغني الراب  حمزة سباعر إلى 8 أشهر سجنا نافذا، بعد حكم ابتدائي يقضي بسجنه 4 سنوات سجنا نافذة".
وعلى اثر هذا المستجد أصدرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع العيون  بلاغا، توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، تطرقت فيه الى حيتيات الإعتقال فالمحاكنة ، وقالت" أن التلميذ مغني الراب  حمزة سباعر قد تم  اعتقاله من طرف  عناصر الشرطة زوال يوم السبت 28 دجنبر 2019  من داخل الملعب المحلي بمدينة المرسى حيث كان يتابع مباراة في كرة القدم ، ولم يتم إخبار عائلته بالاعتقال إلا في حدود الساعة 11 ليلا...".
 وذكر البلاغ أن حمزة سباعر"تم تقديمه أمام النيابة العامة بالعيون  يوم الإثنين 30 دجنبر 2019 ، بدون حضور محامي ، لتتم إحالته على السجن لكحل بالعيون ومتابعته في حالة اعتقال بناء على مضمون أغاني سبق وأن أذاعها عبر موقع التواصل الاجتماعي  يوتوب".
ويضيف بلاغ فرع الجمعية " انه تم تقديمه بعد ذلك  في حالة اعتقال وبدون تمتيعه بحقه في مؤازرته بمحامي  أمام المحكمة الابتدائية بمدينة العيون يوم الثلاثاء 31 دجنبر 2019 ليصدر في حقه حكم ابتدائي قاسي يقضي بسجنه 04 سنوات سجنا نافذة".
وقد أبدت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان وهي تتابع تطورات ملف حمزة سباعر" خشيتها من أن يكون اعتقاله ومحاكمته وسجنه بسبب مضمون الأغنية التي أصدرها ،  مما يعتبر مسا من حقه المشروع في حرية الرأي والتعبير ويصنف اعتقاله  وسجنه في خانة الاعتقال التعسفي بسبب إبداء الرأي عبر الغناء...." على حد بلاغ فرع الجمعية بالعيون.