الأربعاء 21 أكتوبر 2020
كتاب الرأي

مومر : مُسْيُو لو بْرِيزِيدَانْ ماكرون

مومر : مُسْيُو لو بْرِيزِيدَانْ ماكرون عبد المجيد مومر الزيراوي
تحية احترام وتقدير،
حْنَا ولاد الشعب ومرجِعِيَّتُنا الثقافية هي الحداثة الشعبية و أملنا نساهْمُو في تقدم بلادنا المغرب ، وبْغِينَا نشوفو الإنسانية كُلُّها بخير وعلى خير. وعقيدتنا السياسية تتَأَسَّسُ على إحترام الدستور وبالحوار الديمقراطي نقدرو نوصلو إلى تحقيق معظم الأهداف الجميلة اللي كايْتَمَنَّوها ولاد الشعب من الله سبحانه وتعالى.
مُسْيُو لو بْرِيزِيدَانْ ماكرون؛
و حْنَا كولاد الشعب مُنْفَتِحُون على الثورة الصناعية الرابعة و أيضا كنْتَابْعو باهتمام الفلسفة الجديدة ديال الاشتغال اللي بْدَعْتُو فِيهَا ، وعَجْبَاتْنَا الكثير من الأفكار اللي حاوَلْتُو تَجَدُّو بها نظرتكم للسياسة الخارجية، وحْتَا المنهجية المتطورة اللي كاتَعْتَمَدْتُوهَا في إعادة العلاقات مع افريقيا الشابة والاعتذار على ماضي الحقبة الإستعمارية الكارثية.
مُسْيُو لو بْرِيزِيدَانْ ماكرون؛
ولْيُومْ  حْنَا راهْ " ولاد اليوم " ولكن لا يمكن أن نقلِب الصفحة حتى تقرأ هذا السطر الأخير. 
حِيتْ بعض المحسوبين على التيار الفرنكفوني الإسْتِئصالي المُتطرف ( مثقفون وسياسيون وتكنوقراط) يسعون إلى تمزيق هذه الصفحة البيضاء الجديدة في العلاقات المغربية الفرنسية المتميزة بالشراكة والتعاون والاحترام المؤسساتي المتبادل.
والسطر الأخير مفاده أنَّ لَهُمْ -سيدي الرئيس- عقلياتٍ ثقافيةٍ لا تفقَهُ قلوبُها شَيْئًا في سِيرَةِ القِيَمِ المُسْتَنِيرَة: الحرية ، المساواة وَ الإخاء  !.
ودامت لكم - سيدي الرئيس- ملاحِمُ الأفراح والمسرات
 من ثقافة الحركة الوطنية إلى ثقافة الحركة الوطنية المواطنة.
عبد المجيد مومر الزيراوي ،رئيس تيار ولاد الشعب