الأحد 8 ديسمبر 2019
مجتمع

انطلاق الحملات التوعوية ضد مرض القصور الكلوي الفتاك بالجهة الشرقية

انطلاق الحملات التوعوية ضد مرض القصور الكلوي الفتاك بالجهة الشرقية جانب من افتتاح فعاليات الدورة التكوينية الجهوية

ترأس والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد، يوم السبت 9 نونبر 2019، بمدينة السعيدية، افتتاح فعاليات الدورة التكوينية الجهوية للأطر الطبية والشبه الطبية العاملة في مراكز تصفية الدم بجهة الشرق.

 

وتنظم هذه الدورة من طرف فدرالية تنمية جمعيات القصور الكلوي بالجهة الشرقية والمديرية الجهوية للصحة بجهة الشرق، بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومجلس جهة الشرق.

 

 

وقد حضر فعاليات هذا اللقاء، المدير الجهوي للصحة بجهة الشرق ومناديب وزارة الصحة لأقاليم جهة الشرق ورئيس وأعضاء المكتب المسير للفدرالية ورؤساء وممثلي الجمعيات الاقليمية الداعمة لمرضى القصور الكلوي، إضافة إلى رئيس مصلحة الشؤون الطبية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس وجدة وأساتذة كلية الطب والصيدلة وجدة والأطباء المتخصصين في أمراض الكلي والأطباء العامون والممرضين التابعين لمراكز تصفية الدم بالجهة وأطباء مراكز تصفية الدم الخاصة والأطباء المقيمين وممرضي مصلحة أمراض الكلي للمركز الاستشفائي الجامعي وجدة، وممثلي بعض الشركات الخاصة في مجال تصفية الدم.

 

وحسب البرنامج السنوي لجمعيات القصور الكلوي بجهة الشرق، فإنها ستقوم بتنظيم دورات تكوينية مماثلة، ومحاضرات وحملات تحسيسية توعوية واستكشافية لمرض القصور الكلوي الفتاك، تهم مختلف شرائح المجتمع، لاسيما تلاميذ المؤسسات التعليمية والطلبة.

 

 

تجدر الإشارة، أن جمعيات القصور الكلوي تقوم بشكل مستمر بمواكبة عملية التصفية للمرضى، وتتكلف في الغالب بمصاريف الأدوية والمأكل والتنقل لسكان المناطق المجاورة ذوي الدخل المحدود.