الأحد 20 أكتوبر 2019
مجتمع

فعاليات نقابية تفجر الوضعية الكارثية لقطاع الصحة بإقليم تاونات

فعاليات نقابية تفجر الوضعية الكارثية لقطاع الصحة بإقليم تاونات قطاع الصحة بتاونات مريض
انعقد يوم الثلاثاء 17 شتنبر 2019 بمقر المركز الكونفدرالي الإقليمي بتاونات اجتماع للمكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والمكتب الإقليمي للنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام،لتدارس استمرار الأوضاع الكارثية التي يعيشها القطاع الصحي بإقليم تاونات على مستوى الخصاص الكبير في الموارد البشرية، وضعف البنية التحتية، والميزانية غير الكافية والمرصودة للإقليم، وهي عوامل ثلاثة أثرت بشكل كبير على العرض الصحي الذي لا يرقى لانتظارات المواطنين، ولا يستجيب لتأهيل وتحسين شروط عمل الشغيلة الصحية.
هذا علاوة على عدم الالتزام بالاتفاقات السابقة في بعض بنودها، وكذلك التدبير الارتجالي، والمزاجي، والعشوائي الذي يتسم بسيادة منطق الترضيات والمحاباة والتحيز النقابي الفاضح في اتخاذ القرارات اللامسؤولة.
وأعلن المكتبان النقابيان في بيان توصلت "أنفاس بريس" بنسخة منه، رفضهما التدبير الإداري العشوائي وتحميلهما المندوب الإقليمي مسؤولية القرارات اللامسؤولة، وشجبهما لتحيزه النقابي .والعدول عن قرارات الترضيات والمحاباة، وإدانتهما الاعتداءات المتكررة على الأطر الصحية والتشبث بالخط النضالي في محاربة الفساد والتسيب والفوضى واستنكارهما استمرار حيازة سيارة الوحدة الطبية المتنقلة ( تحت رقم : M171590 ) التابعة للمندوبية الإقليمية للصحة بتاونات من طرف المديرية الجهوية للصحة بفاس.
المكتبان النقابيان من جهة أخرى، على مطالبة وزارة الصحة برصد الميزانية الكافية لإعادة تأهيل مبنى مندوبية الصحة بالإقليم والمركز الاستشفائي الإقليمي بتاونات وتوسيعهما قصد مواكبة تطور حاجيات المصالح وتنظيمها وفق الاختصاصات. وتزويد المندوبية ومصالحها والمركز الاستشفائي الإقليمي بتاونات بالموارد البشرية الكافية من أطباء وممرضين وتقنيين ومساعدين اجتماعيين قصد الاستجابة لانتظارات المواطنين والزيادة في الميزانية المخصصة للأدوية المتعلقة بالأمراض المزمنة ( السكري، القلب والشرايين، الغدد...) والأمراض النفسية وكذلك الزيادة في الميزانية المخصصة للتجهيزات، خصوصا أجهزة التعقيم، وتزويد الصيدلية الإقليمية بعين عائشة بجهاز مولد كهربائي(Groupe électrogène ) قصد الحفاظ على جودة المستلزمات والأدوية التي تتطلب التخزين في غرف التبريد وتفادي انعكاسات انقطاعات التيار الكهربائي.
وعلى مستوى المندوبية الإقليمية للصحة يطالب المكتبان النقابيان احترام القانون المرتبط بتدبير السكن الوظيفي والسكن الإداري، و رفضهما الإسناد المباشر، ومعالجة وتحيين الوضعيات وفق المساطر والقوانين الجاري بها العمل في إطار من الوضوح والشفافية، والحكامة الجيدة وكذلك التدبير العقلاني للموارد البشرية وفق القانون والمذكرات، وحاجيات المصلحة الملحة بعيدا عن المحاصصة .
كما أعلن المكتبان في ختام البيان على استعدادهما لخوض الأشكال النضالية المناسبة للدفاع عن المطالب المشروعة، ويدعوان إلى تشكيل جبهة مناضلة قوية من حقوقيين غيورين وإعلام جاد، وكل الضمائر الحية للدفاع عن الحق في الصحة لعموم المواطنين والمواطنات.