السبت 19 أكتوبر 2019
مجتمع

الداخلية توقف رئيس دائرة أيت أورير بسبب تدوينة حول فاجعة " أيجوكاك"

الداخلية توقف رئيس دائرة أيت أورير بسبب تدوينة حول فاجعة " أيجوكاك" الشريف عمر رئيس دائرة أيت أورير
أصدرت وزارة الداخلية يوم الجمعة 2غشت 2019 قرارا يقضي بتوقيف الشريف عمر رئيس دائرة أيت أورير، وذلك بسبب تدوينة فايسبوكية انتقد خلالها حكومة سعد الدين العثماني وموقفها السلبي من كارثة أيجوكاك بضواحي مدينة مراكش، والتي أودت بأرواح 15فردا.
وكانت تدوينة رئيس دائرة أيت أورير بأسلوب سلس وبعربية سليمة، إلا أنها تمت بعبارات شديدة اللهجة.
وتضمنت عبارة واحدة قدحية، ربما كانت هي النقطة التي أفاضت غضب وزارة الداخلية على رئيس دائرة ايت أورير(أتفووووو عليكم) .
وكانت تدوينة رئيس دائرة أيت أورير حرفيا كالتالي: "في ظلام الليل وصخب البرق والرعود المزمجرة كانوا عائدين من عرسهم فكانت الفاجعة قدرهم...السيول الجارفة لم تمهلهم الوقت الكافي للوصول إلى مراقدهم.. والنوم بسلام في بيوتهم.. فناموا نومة أبدية. بعد أن غمرتهم الأوحال.. اللهم إنا نسألك بعدد الدمعات التي سالت حزنا على فراقهم أن تغفر لهم وتسكنهم جناتك برحمتك وعفوك.. السادة الوزراء أعضاء الحكومة المشؤومة.. اتفووووعليكم بعدد حبات الرمال وعدد قطرات المطرات وبحجم السيول التي أنهت حياة هؤلاء الأبرياء".
وإذا كان من تعليق يمكن إضافته للواقعة التي وجد رئيس دائرة أيت أورير منزويا فيها،فإنه لم ينضبط لقوانين النشر التي أصبحت صارمة علي المواطن العادي فبالأحرى على رجل سلطة المطوق بالقوانين والمعايير التي يعرف حدودها وخطوطها الحمراء على وجه الخصوص، وكان حريا بك ياعمر أن تتجنب على الأقل كلمة"اتفووووو".