الأحد 25 أغسطس 2019
مجتمع

هل سينهي هذا الحل التوافقي أزمة ودادية الرمال الذهبية بالمنصورية؟

هل سينهي هذا الحل التوافقي أزمة ودادية الرمال الذهبية بالمنصورية؟

ظل الخلاف، الذي كان مصدر قلق منخرطي ودادية الرمال الذهبية، المتواجدة بتراب المنصورية بإقليم بنسليمان، متمركزا على نقطتين: الأولى، في تأخير تسليم الشقق؛ والثانية انصبت على مطالبتهم بإضافة مبلغ تكميلي غاية في استكمال ما تبقى من أشغال.

ومن أجل تقريب وجهات النظر بين الطرفين، عمد أعضاء المكتب المسير لودادية الرمال الذهبية إلى تجديد التواصل مع المنخرطين، من خلال مجالستهم على شكل مجموعات، وتم بسط كل الإكراهات التي كانت عاملا وراء تسليم مفاتيح الشقق.

ومن جملة المعطيات التي تم بسطها أمام المنخرطين، النقط التالية:

1- استكمال كل الأشغال الكبرى للمشروع وما ينجز حاليا لاتصل نسبته لأكثر من 10 بالمائة.

2- الأشغال لم تتوقف بالمشروع منذ انطلاقته، والإنجاز عرف بعض التأخير عن الموعد المحدد له في البداية، ويعود سبب ذلك إلى الغلاف المالي الإجمالي للودادية، والذي لم يكن كافيا لتحقيق كل الأشغال بما يلزم من دقة وجودة.

3- الحسابات المالية رهن إشارة كل المنخرطين، وكل العمليات منجزة من طرف جهات مختصة قامت بتقييم شامل لكل المصاريف المادية والمتطلبات الحقيقية لكي يكون المشروع جاهزا مائة بالمائة.

4- التواجد اليومي لأعضاء المكتب اليومي بعين المكان وتتبعهم لما تبقى من أشغال، يؤكد حسن نيتهم في الوصول بالمشروع إلى آخر لمسة من الإنجاز، وما يروج له بعض المنخرطين يسير في اتجاه التشويش، ليس إلا.

5- كل الشقق ستكون جاهزة في أقرب الأيام، فضلا عن إنجاز مختلف المرافق، ويبقى على المنخرطين أداء ما بذمتهم من واجبات مالية، لكي لا يتم أي تأخير متجدد، كون المرحلة الحالية هي الأخيرة من مشروع الرمال الذهبية، الذي كانت انطلاقته سنة 2015.