الثلاثاء 20 أغسطس 2019
مجتمع

للمرة الرابعة...المبصاريون يحتجون في الرباط وهذا شكلهم النضالي..

للمرة الرابعة...المبصاريون يحتجون في الرباط وهذا شكلهم النضالي.. أمينة أحكيم، رئيسة نقابة المبصاريين
اعتبرت النقابة المهنية الوطنية للمبصاريين بالمغرب، أن وزارة الصحة خضعت لضغط وابتزاز نقابة أطباء العيون القطاع الخاص، حيث أنهم طالبوا بحذف الفقرة التي تعطي النظاراتي المبصاري الحق في تقديم المستلزم البصري دون وصفة طبية إلا في حالات معينة مقدمين، ما اعتبرته نقابة المبصاريين "مبررات واهية وتافهة مع تمرير مغالطات وأكاذيب قمنا بتفنيدها في مناسبات كثيرة"، يقول بلاغ توصلت جريدة "أنفاس بريس" بنسخة منه.
وأضاف البلاغ، أن السبب في حصر دور النظاراتي المبصاري في تسوية وملائمة اللوازم البصرية بواسطة أدوات الرقابة هو "تمهيد الطريق أمام الشركات الاحتكارية التي تهدف إلى الهيمنة على القطاع، الشيء الذي لا يمكن أن يتسنى لهم إلا بتقزيم دور النظاراتي المبصاري الذي   يدافع على القدرة الشرائية للمواطن المغربي".
وأعلنت النقابة رفضها الرضوخ لكل المخططات ومستمرة في برنامجها النضالي الذي سبق أن أعلنت عنه سابقا والذي التجأت إليه بعد أن أغلق باب الحوار والنقاش في وجهها، حسب ما تضمنه البلاغ المذكور.
ووكشفت النقابة أن يوم الثلاثاء 02 يونيو 2019 سيوافق المحطة الرابعة من محطاتها النضالية التي ستكون عبارة عن إضراب وطني عام ومسيرة ستنطلق من أمام مقر وزارة الصحة إلى أمام البرلمان.